الأخبار

عقب الأزمـ.ـة الكبيرة التي أحدثها.. جورج قرداحي يقع في شبـ.ـاك ناشطة سورية “شاهد”

وقع وزير الإعلام اللبناني جورج قرداحي، مجددًا في شـ.ـباك نصبته له الناشطة السورية، ميسون بيرقدار، وذلك بعد مضـ.ـي أيام على الضجة الإعلامية التي أحدثتها تصـ.ـريحاته السابقة بشأن المحور الإيراني.

و بثت بيرقدار عبر قنـ.ـاتها في “اليوتيوب” محتوى الاتصال، إذ تقمـ.ـصت شخصية إعلامية مصرية، وأوهـ.ـمت “قرداحي” أنها تقف إلى جانبه بعد الحملة الأخيرة ضـ.ـده، التي قادتها دول الخليج العربي.

وانطلت على الوزير اللبناني الخـ.ـدعة وأعاد الانزلاق مرة أخرى بنفس تصريحاته السابقة، بخصوص اليمن والحوثيين، مضـ.ـيفًا أن لا أحد يستطيع إجباره على الاستـ.ـقالة.

كما سألته الناشطة عن صحة المعلومات التي نشرها الإعلامي السوري، فيصل القاسم، حول كون تعيينه كوزير إعلام، بأنه أمر من بشار الأسد، أجاب: باتهام “القاسم” بأنه يتبع لحلف قطر والإخوان.

وبعد أن أخذت “بيرقدار” ما تريد من قرداحي عرفته بنفسها، ليرد عليها بعبارة: “يخرب بيتك يا ميسون ماتعبتي”.

ومن المرجح أن تتسبب المكالمة الجديدة لوزير الإعلام اللبناني بحـ.ـرج جديد يضاف إلى ما أحدثته تصريحاته السابقة، لكونه كان يزعم أن تلك التصريحات قديمة، قبل استلامه المنصب الجديد، أما المكالمة فهي حديثة.

وأثار “قرداحي” جدلًا واسعًا، بعد تصريحاته، في الحلـ.ـقة الرابعة من برنامج “برلمان شعب”، حول الموقف من الحوثيين ودول الخليج والحرب السورية، وتأييده لرئيس النظام السوري، بشار الأسد.

مقالات ذات صلة

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى