الأخبار

تصـ.ـاعد القـ.ـتال بين الجـ.ـيش اليمني والحوثيـ.ـين في محافظة مأرب مما أدى إلى ارتفاع أعداد النـ.ـازحين بشكل خيالي

منذ فبراير الماضي تصـ.ـاعد القـ.ـتال بين الجيش اليمني وجمـ.ـاعة “أنصار الله” الحوثية في محافظة مأرب، بعد إطلاق الجـ.ـماعة عملية عسكرية للسيطرة على مركز المحافظة مدينة مأرب التي تضم مـ.ـقر وزارة الدفاع وقيادة الجيـ.ـش اليمني، إضافة إلى حقول ومصفاة صافر النفطية مما أدى إلى ارتفاع أعداد النازحين، حيث بلغ عددهم  لأكثر من 50 الف نازح في مديريات جنوبي مأرب”.وقال خلال اتصال هاتفي مع منسـ.ـق الشؤون الإنسانية للأمم المتحدة لدى اليمن نطالب برفـ.ـع مستوى التدخلات الإنسانية لمواجهة الفجوة في المساعدات الإغاثية بدوره، قال غريسلي إن “هيئات الأمم المتحدة تقوم بجهود ودور في التعامل مع الوضع الإنساني المتـ.ـدهور في محافظة مأرب مؤكدا “الحاجـ.ـة الملحة للاستـ.ـجابة للنداءات الدولية وإيقاف الحـ.ـرب والحد من تفاقـ.ـم معاناة اليمنيين لا سيما النازحين

مقالات ذات صلة

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى