أخبار السوريينالأخبار

الى أين تصل درعا بين هاتين التسويتين: وضع أمني مضـ.ـطرب وأهـ.ـداف غير مكتملة

نظـ.ـام الأسد بات قادرا على تنفيذ الاعتـ.ـقالات بشكل أوسع وفي مناطق جديدة من المحافظة بعد أن سـ.ـحب كميات كبيرة من السـ.ـلاح خلال تسـ.ـوية 2021 وهو شرط لم يكن موجودا في تسـ.ـويات 2018 التي لم تجـ.ـبر الأفراد على تسليم سـ.ـلاحـ.ـهم أثناء التـ.ـسوية، وهو ما يوضح الخط المنـ.ـحدر للواقع الأمـ.ـني.

وأن تسـ.ـوية 2021 ما هي إلا مرحلة من مراحل قادمة سينـ.ـفذها نظام أسد بدعـ.ـم روسي في المحافظة، فبعد تخلـ.ـيص أعداد كبيرة من الأسلـ.ـحة الفردية من شبانها سيكون هناك عمـ.ـليات أو تسـ.ـويات مستقبلاً لسـ.ـحب أعداد جديدة من السـ.ـلاح الفردي إلى حين تجـ.ـريد المحافظة بشكل كامل من سـ.ـلاحها.

ويرى النشـ.ـطاء الذين تواصلنا معهم أن نظـ.ـام أسد لم يستطع رغم كل أسالـ.ـيبه الإجـ.ـرامـ.ـية من القـ.ـصف والحـ.ـصار والتهـ.ـديد التي فرضـ.ـها على مناطق المحافظة لإخضـ.ـاعها لشروط التسـ.ـوية الأخيرة، إلا أنه، أي النـ.ـظام، لم يستطع الوصول إلى عمق أهدافه بكـ.ـسر إرادة أهالي المنطقة وسلـ.ـب أدواتهم ومواقفـ.ـهم الثـ.ـورية، ما يعني أنها سيـ.ـطرة شكلية جرت أمام أعين المجتمع الدولي وبإشراف روسي.

مقالات ذات صلة

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى