الأخبار

رسائل موجــ.ـهة لتركيا في الميدان شمال سوريا وبيان هـ.ـام للخارجية الروسية بشأن المـ.ـلف السوري

إن المنـ.ـاورات العسـ.ـكـ.ـرية الروسية الأحـ.ـدث في شـ.ـمـ.ـال وشرق سوريا والتي تتزامن مع التهـ.ـديـ.ـدات التركية بشـ.ـن عمـ.ـلية عسكـ.ـرية في الشـ.ـمـ.ـال السوري أقرب ما تكون إلى رسائل ميدانية موجهة لتركيا واعتـ.ـبـ.ـر التقرير أن

هـ.ـذه المنـ.ـاورات تأتي كتـأكـ.ـيد روسي لأنـ.ـقـ.ـرة بضرورة التنسيق العسكـ.ـري والأمـ.ـنـ.ـي معها إلى جـ.ـانـ.ـب التنسيق السـ.ـيـ.ـاسي كما نوه التقـ.ـرير إلى أن تلك المنـ.ـاورات لا تخلو من رسائل روسية موجهة إلى إيران في ذات الوقت موضحاً

أنها تـ.ـخدم حـ.ـالة الضـ.ـبـ.ـط التي تمارسها روسيا للـ.ـحـ.ـد من النفـ.ـوذ الإيراني المتـ.ـزايـ.ـد في سوريا ورأى المركز في تقريره أن المستـ.ـفـ.ـيد الأكـ.ـبـ.ـر من هذه المنـ.ـاورات هو النـ.ـظـ.ـام ثم المعارضة على حـ.ـسـ.ـاب قسد و الإدارة الذاتية

وفي شأن ذي صلة  أصدرت الخارجية الروسية بياناً هاماً تحدثت من خلاله عن فحوى المباحثات التي جرت يوم أمس بين وزير الخـ.ـارجية الروسية سيرغي لافروف  ووفد من جبـ.ـهـ.ـة السلام والحـ.ـريـ.ـة السورية المعارضة برئاسة أحمد الجربا

وأشارت الوزارة في بيانها إلى أن لافروف بحث مع الوفد التابع للمـ.ـعارضة السورية آخر التطورات بما يتعلق بمسار عمـ.ـلية التسوية السياسية للملف السوري وقالت الوزارة إن الجـ.ـانـ.ـبــين ركزا خـ.ـلال اللـ.ــقـ.ـاء على الحـ.ـاجـ.ـة إلى دفـ.ـع

العملية السياسية على أسـ.ـاس قـ.ـرار مجلس الأمـ.ـن الدوليبما في ذلك من خــلال إقـ.ـامة حـ.ـوار مستدام وبنـ.ـاء بين السوريين في أشـ.ـكـ.ـال مختلفة ولفت البيان إلى أن الجـ.ـانـ.ـب الروسي أكد مجدداً دعـ.ـمـ.ـه الثـ.ـابـ.ـت

لسيادة سوريا ووحـ.ـدتـ.ـها وسـ.ـلامـ.ـة أراضيها كما شـ.ـدد على الحـ.ـاجــ.ـة المـ.ـلحـ.ـة لتكــ.ـثـ.ـيف الجـ.ـهـ.ـود الدولية لتحسين الأوضاع الإنسانية في سوريا وإعـ.ـادة إعـ.ـمـ.ـار البلاد بعد انتـ.ـهـ.ـاء الـ.ـصـ.ـراع.

مقالات ذات صلة

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى