الأخبار

صحيفة عبرية تنشر عن سبب زيارة وزير خارجية الإمارات إلى دمشق

نشرت صحيفة جيروزاليم بوست تحليلا كشفت فيه عن فحوى زيارة وزير خارجية الإمارات عبد الله بن زايد إلى دمشق ولقائه برئيس النظام السوري بشار الأسد.

وقالت الصحيفة العبرية إن الإمارات تبحث عن الاستقرار فهي تجادل بأن عدم الاستقرار الذي تسببه إيران  ودور تركيا في إدلب السورية ودور حماس في غزة وليبيا هو التهديد الأكبر.

وأضافت: بالنسبة لواشنطن التي انسحبت من أماكن مثل أفغانستان سيكون السؤال هو ما إذا كانت المبادرة الجديدة من قبل الإمارات والدول الأخرى الموالية لأمريكا بخصوص نظام الأسد يمكن أن تحقق الاستقرار أو تحقق أي أهداف قد ترغب الولايات المتحدة في تحقيقها.

وأن الولايات المتحدة احتلت مقعدا خلفيا في المنطقة مفضلة التركيز على الصين و بالنسبة لإسرائيل ستكون القضية الأساسية هي ما إذا كان يمكن الحد من التهديد الإيراني في سوريا

كجزء من هذا الاستقرار الجديد الذي تعتقد دول الخليج أنه قد يتم تمكينه لهذا السبب تعمل الإمارات بشكل وثيق مع الأردن بشأن المناقشات حول سوريا والمنطقة.

مقالات ذات صلة

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى