منوعات

أمريكية تبلغ من العمر 105 أعوام حطمت الرقم القياسي في سباق الـ100 متر وهي غير راضية عن نفسها

قالت صحيفة The Guardian البريطانية في تقرير نشرته الخميس 11 نوفمبر .تشرين الثاني 2021 إنه على الرغم من الرقم القياسي العالمي الذي حققته جوليا هوكينز المعروفة باسم الإعصار والبالغة من العمر 105 أعوام في سباق 100 متر

بمنافسات أولمبياد كبار السن في ولاية لويزيانا الأمريكية، لاتزال راغبة في المزيد ومتحمسة لتحطيم أرقام قياسية أخرى.المعمِّرة التي سجلت زمناً قياسياً قدره 1:02:95 في فئة السيدات من الفئة العمرية ما فوق 105 سنوات

قالت بعد السباق إنه “كان من الرائع رؤية كثير من أفراد العائلة والأصدقاء في السباق، لكنني أردت أن أقطع المسافة في أقل من دقيقة ليس أول لقب رياضي للسيدة عندما أشار أحدهم مازحاً إلى أن 102 أقل من عمرها

وسألها عما إذا كانت استحسنت ذلك أجابت جوليا: لا. هذا اللقب ليس أول لقب رياضي للسيدة التي كانت تعمل معلمة قبل أن تصل إلى سن التقاعد.

فقد بدأت المنافسة في الألعاب الوطنية لكبار السن منذ أن بلغت الثمانين من عمرها، وتخصصت لفترة في مسابقات الدراجات

وفازت فيها بعددٍ من الميداليات الذهبية. ثم اضطرت إلى إنهاء مسيرتها في ركوب الدراجات، لأنه بحسب ما قالته، “لم يعد هناك أحد في سنها لتنافسه”.

عندما بلغت 100 عام، بدأت المشاركة في مسابقات الركض. وفي عام 2017، سجلت رقماً قياسياً عالمياً في سباقات 100 متر للسيدات فوق سن 100 سنة بتوقيت بلغ 39:62 ثانية.

لكن عندما حطمت ديان فريدمان رقمها القياسي في سبتمبرأيلول 2021 قررت جوليا التنافس في فئة عمرية جديدة.

مقالات ذات صلة

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى