منوعات

“سجـ.ـن الجـ.ـن”.. أرعـ.ـبنا عبر آلاف السنين لأول مرة فريق علـ.ـمي يدخـ.ـله ويفـ.ـك لُغـ.ـزا أخـ.ـاف العـ.ـرب

فـ.ـك فريق علـ.ـمي عماني لاستـ.ـكـ.ـشاف الكهـ.ـوف، مساء السبت، طـ.ـلاسـ.ـم تحـ.ـيط بئرا كبيرة مزعـ.ـو.مة في صحـ.ـراء شـ.ـرقي اليمن” بئر بر.هـ.ـوت”، ارتبـ.ـطـ.ـت بأسا.طير شعـ.ـبية مر.عـ.ـبة تنعـ.ـتها بـ”قعـ.ـر جهـ.ـنم”، و”سجـ.ـن الجـ.ـن”.

ووفق رصـ.ـد مراسـ.ـل الأناضول، تعد هذه أول مغا.مرة لفـ.ـر.يق علـ.ـمي تصل إلى قـ.ـاع البئـ.ـر وتد.رسه.

وتناقلت سابقا تقارير عربية وغربية إشـ.ـارات لأسـ.ـاطـ.ـير مزعـ.ـو.مة تناقـ.ـلتها أجيـ.ـال بالمدينة تصـ.ـف البئـ.ـر بأنها مخـ.ـيفة ومر.عـ.ـبة، وأنها سجـ.ـن للجـ.ـن وكهـ.ـف لهم، وبأنها قعـ.ـر أو فو.هة لجهـ.ـنم دار الجحـ.ـيم في الآخرة.

وتزعـ.ـم الروا.يات المـ.ـرعـ.ـبة عنها أن من ينـ.ـزل إلى قا.عها مفـ.ـقود، وأنه أكثر بقـ.ـاع الأرض شـ.ـرا، وسط حديث عن سماع متـ.ـكرر لأصـ.ـوات مخـ.ـيفة وروائـ.ـح كر.يـ.ـهة.

ووفـ.ـق الفـ.ـريـ.ـق “يبـ.ـلغ عمـ.ـق بئـ.ـر بر.هو.ت المـ.ـزعـ.ـوم 112م، ويبـ.ـلغ عرضها عند السـ.ـطح 30م، هذا العـ.ـرض يتـ.ـوسع في أسفل الحـ.ـفرة ليبلغ 116 مترا، وسط محـ.ـيط لها دائري الشكل.

وأوضح أنه “على عمـ.ـق 65م من السطح تقريبا تنبـ.ـثق المياه من جوا.نب الحفـ.ـرة لتكـ.ـون شـ.ـلالات بديـ.ـعة، وتعـ.ـيش فيها مجموعة مختلفة من الكـ.ـائـ.ـنات الحـ.ـية منها الأفا.عي والضفادع والخنافس”.

وقال “الفريـ.ـق العمـ.ـاني لاستكشـ.ـاف الكهـ.ـوف”، عبر حسابه غير الموثق على تويتر، مساء السبت: “كهـ.ـف خسـ.ـف فو.جيت أو بئر بر.هـ.ـوت المز.عـ.ـوم لا يحتوي إطـ.ـلاقا على أي كتا.بات”، في إشارة لعدم وجود طلا.سم مخـ.ـيفة كما يتـ.ـردد.

واستدرك: “لكن الكتـ.ـا.بات القديمة التي انتشرت في مواقع التواصل (عن البئر) كانت من كهـ.ـف آخر زاره الفـ.ـريق خلال رحـ.ـلته في محا.فظة المهرة (شرق اليمن)، وهي كتابات عربـ.ـية قديمة جدا”.

وكشـ.ـف الفـ.ـر.يق أنه “نز.ل إلى قا.ع خسـ.ـف فوجيت أو ما عُرف أحيانا ببئـ.ـر برهوت ووثَّق السـ.ـمـ.ـات الجيولوجية والبيئية للحـ.ـفرة، وسينشر تقريرا مفـ.ـصلا عن الحفـ.ـر ومسو.حا.تها الجيو.لو.جية في الأيام المقبلة (دون تحديد)”.

مقالات ذات صلة

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى