منوعات

قـ.ـضت عليها وكأنها لم تكن … أضخـ.ـم التمـ.ـاسيح التهـ.ـمت فـ.ـرقة عسـ.ـكرية كاملة وأجهـ.ـزت عليها .. وثائـ.ـق من التاريخ

سنة 1942 وفي خضـ.ـم الحـ.ـرب العـ.ـالمية الثـ.ـانية، تمكـ.ـن الجيـ.ـش الياباني من السيـ.ـطرة على جزيـ.ـرة رامـ.ـري الواقـ.ـعة بالقـ.ـرب من بورما (ميـ.ـانمار)

وعلى إثر هذا النـ.ـجاح العسـ.ـكري أقـ.ـام الجيـ.ـش الياباني قا.عدة عسـ.ـكرية بهذه الجـ.ـزيرة من أجل اعتـ.ـمادها كنقـ.ـطة عبـ.ـور أساسية لنقـ.ـل الإمـ.ـدادات لقـ.ـواته المتواجدة بجنوب ميانمار.

سنة 1945 باشرت قـ.ـوات الحـ.ـلفاء عمـ.ـلية عسـ.ـكرية من أجل استرداد هذه الجزيرة من قبـ.ـضة الجيـ.ـش الياباني بهـ.ـدف إقـ.ـامة قاعـ.ـدة جـ.ـوية بها، واعتـ.ـمادها لاستهـ.ـداف اليابانيين بالمنـ.ـطقة.

وعقـ.ـب معـ.ـركة دامـ.ـية كللت بالنجاح باشرت القـ.ـوات البريطانية عمـ.ـلية مطـ.ـاردة لما يقارب من ألف جنـ.ـدي ياباني رفضـ.ـوا الاستـ.ـسلام

وخلال تلك الفترة رفـ.ـض الجنـ.ـود اليابانيون تسـ.ـليم أنفسهم للبريطانيين، مفضـ.ـلين اجتـ.ـياز الغـ.ـابات الاستـ.ـوائية والمستنقـ.ـعات القريبة والالتحـ.ـاق ببقية قـ.ـواتهم

تزامنا مع هذا القـ.ـرار التعـ.ـيس، بدأت معـ.ـاناة الجـ.ـنـ.ـود اليابانيين، فعلى إثر تجـ.ـاهلهم لنـ.ـداء الاستـ.ـسلام قـ.ـرر الجـ.ـنود اليابانيون الذين قدّر عددهم بنحو ألف عنصر، اجتياز الغابات الاستوائية والمستنـ.ـقعات

التي كانت تمتد على مسافة قاربت العشرة أميال.وفي غضون ذلك عرف عن هذه الغابات أنها كانت موطنا لواحد من أخطـ.ـر الحيـ.ـوانات المفتـ.ـرسة على وجه الأرض، والذي لم يكن سوى تمسـ.ـاح الميـ.ـاه المـ.ـالحة.

حسب العديد من المختـ.ـصين كان طول تمـ.ـساح المياه المالحة يقدر بنحو عشرين قدما، وكان وزنه يبلغ ألفي كيلوغرام، فضلا عن ذلك كان التمساح الصغير من هذا النوع قادرا على قتـ.ـل إنسان بالغ.خلال تجاوزها لهذه الغابة الاستوائية

واجـ.ـهت القـ.ـوات اليابانية تماسيح المياه المالحة، وقد تركزت جـ.ـل هجـ.ـمات هذه الحـ.ـيوانات المفـ.ـترسة خلال فترة الليل، فضلا عن ذلك اضطـ.ـر الجنـ.ـود اليابانيون في الغالب إلى التخـ.ـلي عن رفـ.ـاقهم المصـ.ـابين

وتركهم فريـ.ـسة سهلة للتماسيح.كما نقل الجنـ.ـود البريطانيون المـ.ـرابطون قرب الغـ.ـابة سماعهم لأصـ.ـوات الرصـ.ـاص داخل الغابة طيلة فترات الليل.

بالإضافة إلى خطـ.ـر تماسيح المياه المالحة، واجـ.ـه الجنـ.ـود اليابانيون مشاكل عديدة، حيث كانت الغابة الاستوائية موطنا لأعداد كبيرة من الحشرات والنباتات السـ.ـامة، فضلا عن كل هذا عـ.ـانى اليابانيون من شـ.ـح مصادر المياه.

في النهاية نجح 520 جنـ.ـديا يابانيا في تجـ.ـاوز غابة جزيرة رامري والالتـ.ـحاق بزمـ.ـلائهم، بينما تسببت هجـ.ـمات تماسيح المياه المالحة في مقـ.ـتل ما لا يقل عن 450 جنديا آخرين

وبسبب هذا العدد المرتفع للقـ.ـتلى أصبح هجـ.ـوم تماسيح جزيرة رامري أكـ.ـبر وأشـ.ـرس هجـ.ـوم تمـ.ـاسـ.ـيح عرفه التاريخ…

مقالات ذات صلة

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى