الأخبار

معـ.ـاناة طالبي اللـ.ـجوء .. مواطن سوري يبحث عن ابنته المحـ.ـاصرة والمفـ.قودة على حدود بيلاروسيا

تستمر معـ.ـاناة طالبي اللـ.ـجوء المحـ.ـاصرين في بقعة صغيرة على الحدود بين بيلاروسيا ودول الاتحاد الأوربي، مع تضيـ.ـيق واعتـ.ـد.اءات مستمرة عليهم من قبل حـ.ـرس الحدود.

وكالة “رويترز” تطرقت في تقرير لها إلى معـ.ـاناة المهـ.ـاجرين العالقين على الحدود، وذويهم في دول الاتحاد الأوروبي المنتـ.ـظرين عبورهم بفـ.ـارغ الصبر.

وقالت الوكالة في تقريرها، إن انقطاع الاتصال مع المهـ.ـاجرين دفع كثيراً من ذويهم التوجه نحو الحدود البولندية، على أمل مساعدتهم على الفـ.ـرار من أعمال العنـ.ـف التي ترتـ.ـكب بحقهم.

أحدهم “أبو إلياس” الذي قدم من السويد إلى بولندا للبحث عن ابنته الطبيبة “هيلدا نعمان” (25 عاماً)، المحـ.ـاصرة على الحدود.

يقول “أبو إلياس” للوكالة، إن ابنته أمـ.ـضت آخر 25 يوماً على الحدود “جائـ.ـعة وعطـ.ـشى وتتعـ.ـافى من الضـ.ـرب الذي تعـ.ـرضت له على يد حرس الحدود البيلاروسي”.

ويوضح أن ابنته لا تستطيع المشي بعد الآن، بعد أن تم نـ.ـزع أظـ.ـافرها مضيفاً أن البيلارسيون جاءوا ليلاً وضـ.ـربوهم بعصا كهربائية وطلبوا منهم الذهاب إلى بولندا مشيراً للوكالة أن ابنته بالكاد كانت تستطيع الاتصال به بعد أن فقدت هاتفها.

مقالات ذات صلة

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى