الأخبار

صحيفة إيرانية توجه عدة اتهامات لـ بشار الأسد وتوجه له دعوة للوفاء بالدين لبلادها ولحزب الله

تطرقت صحيفة إيرانية، إلى ما يتم تداوله من تقارير حول على محاولات نظام الأسد وحكومته الحـ.ـد من نفـ.ـوذ إيران في سوريا.وأكدت صحيفة صداي إصلاحات الإيرانية وجود بعض الشواهد والأدلة على هذه المسـ.ـاعي والمحـ.ـاولات.

واعتبرت الصحيفة أن خطوات الأسد، لا سيما وهو “مدين لإيران وحزب الله”، تدعو إلى “التأمل والتفكير”.مشيرة إلى أن الأسد قد “مُني بخسـ.ـائر كثيرة، لكن إيران قد بادرت وبعدها روسيا إلى مساعدته وحولت الهـ.ـزيمة إلى نصـ.ـر وتفـ.ـوق”.

وأوضحت الصحيفة أن حكومة النظام بادرت في السنوات الأخيرة على منـ.ـع استيـ.ـراد السيارات الإيرانية إلى داخل سوريا، بحجة الجودة الضعـ.ـيفة لهذه الصناعة الإيرانية.

ورأت أن تعـ.ـارض المصالح بين طهران ونظام الأسد لم يكن محصوراً على الجانب الاقتصادي، بل شمل الجانب العسكـ.ـري كذلك.

مستندة إلى ما ذكرته وسائل إعلام، أن الأسد كان وراء عـ.ـزل وتغيـ.ـير زعـ.ـيم ميليـ.ـشيا “فيـ.ـلق القدس” التابعة للحـ.ـرس الثوري الإيراني من سوريا، جواد غفاري، بسبب خـ.ـلافات حول انتشار القـ.ـوات الإيرانية.

يشار إلى أن الأسد كان السبب في إقـ.ـصاء قـ.ـائد ميليـ.ـشيا “فيلق القدس” في سوريا “مصطفى جواد غفاري”، وفقاً لما ذكره موقع العربية الحدث في تقرير.

وأشار الموقع نقلاً عن مصدر مطلع أن القصر الرئاسي لم يكن راضـ.ـياً عن تصرفات “غفاري” كممثل للقـ.ـوات الإيرانية وميليـ.ـشياتها في سوريا.

مقالات ذات صلة

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى