الأخبار

تعاون ومباحثات روسية إيرانية هـ.ـامة مشتركة في طهران بغياب الأسد .. إليكم التفاصيل

أشارت المصادر إلى أن المباحثات بين الجانبين حملت تطورات هامة بشأن الأوضاع في سوريا، لافتة أن الوفد الروسي التقى وزير الخارجية الإيراني “حسين أمير عبد اللهيان” بحـ.ـضـ.ـور مستشار وزير الخـ.ـارجـ.ـية الإيراني للشؤون السياسية الخاصة “أصغر خـ.ـاجـ.ـي”.

أكدت الوكالة في تقرير لها أن الطرفين ناقشا تعاون البلدين في مجال مكـ.ـافـ.ـحة “الإرهـ.ـاب” في سوريا بالإضافة إلى التأكيد على أهمية الحفاظ على السيادة ووحدة وسلامة الأراضي السورية.

وبحسب التقرير فإن الوفد الروسي بحث مع المسؤولين الإيرانيين بشكل موسع مسألة مساهمة البلدين بشكل فعال في عملية إعادة الإعمار في سوريا

وقال مستشار وزير الخـ.ـارجـ.ـية الإيراني للشؤون السياسية الخاصة في تصريحات صحفية عقب المباحثات مع الجانب الروسي إن الطرفين اتفقا على ضرورة مواصلة الجهـ.ـود السياسية في صيغة اجتمـ.ـاعات “أستانا”

لحل الأزمـ.ـة السـ.ـورية كما أعرب المسؤول الإيراني في سياق حديثه عن استعداد طهران لاستضافة الجولات المقبلة من محادثات “أستانا” وفقاً لتقرير الوكالة.

من جهته، أكد الوفد الروسي خلال المباحثات على أهمية استمرار عملية التسوية السياسية المتعلقة بالملف السوري ودعمها من أجل التوصل إلى حل دائم للأزمـ.ـة السورية.

وأشار المسؤولون الروس إلى أن موسكو تولي أهمية كبيرة لتفعيل اللقاءات والاجتماعات المشتركة مع الدول الضامنة في إطار صيغة “أستانا”، بالإضافة إلى اهتمام القيادة الروسية بتفعيل المحادثات واللقاءات الثنائية مع إيران بشأن سوريا.

يأتي ذلك بعد زيارة أجراها الوفد الروسي إلى العاصمة السورية دمشق قبل أيام، حيث التقى رأس النظام السوري “بشار الأسد”

بالوفد الروسي الذي ترأسه المبعـ.ـوث الخـ.ـاص للرئيس الروسي “فلاديمير بوتين”، وذلك على هامـ.ـش أعـ.ـمـ.ـال الدوري المشـ.ـتـ.ـرك حـ.ـول عـ.ـودة اللاجـ.ـئين الأسبوع الماضي.

مقالات ذات صلة

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى