الأخبار

بعد التهـ.ـيئة والضمانات بأن عودتهم آمـ.ـنة.. إعتـ.ـقل نظام الأسد عائلات بأكملها عادت إلى مناطق سيطـ.ـرته

نسـ.ـف نظام الأسد كل المـ.ـزاعم الروسية التي تتحدث عن تهـ.ـيئة حكومة النظام الظروف لعودة اللاجـ.ـئين، وأثبت صحة التقارير الأممية التي تحدثت عن الخطـ.ـر الذي يلاحق اللاجئيـ.ـن العائدين.

وأفادت مصادر إعلامية بأن نظام الأسد اعتـ.ـقل عائلات عاد أفرادها من تركيا إلى منازلهم في أحياء مدينة حلب، بعد تقديم ضمانات من قبل مخاتير الأحياء بعد التعـ.ـرض لهم.

وذكر موقع “عنب بلدي” أن النظام اعتـ.ـقل خلال الشهرين الماضيين نحو 23 عائلة، بعد عودة أفرادها من تركيا أو من مناطق سيطـ.ـرة المعـ.ـارضة أو قادمين من مناطق سيـ.ـطرة ميليـ.ـشيات “قسد”.

وأكد الموقع أن الاعتقـ.ـالات التي شـ.ـنتها قـ.ـوات الأسد تركزت يومي 21 و 22 من شهر تشرين الثاني الحالي.محمد أحد السكان في حلب قال للموقع

إن قوات الأسد اعتقـ.ـلت عائلة أحد أقاربه بعد عودتها من تركيا إلى منزلها الواقع في حي طريق الباب شرقي حلب، بتهـ.ـمة إقامتهم في تركيا.

ووفقاً لـ”محمد”، اعتقـ.ـلت قـ.ـوات الأسد العائلة بعد يومين من اعتـ.ـقال عائلتين في حي الصاخور بحلب، بعد توجيه التهـ.ـمة ذاتها لهم.

مبيناً أنه حصل على إذن من مختار الحي الذي وعد بعد.م اعتقـ.ـالهم، وأن عودتهم إلى منزلهم ستكون آمـ.ـنة، إلا أن فرع أمـ.ـن الدولة اعتقل أقاربه البالغ عددهم خمسة أشخاص بينهم امرأتان.

وعند سؤال “محمد” عن سبب الاعتقـ.ـال، تم إعلامه أنهم يخضـ.ـعون للتحقـ.ـيق، بسبب إقامتهم في تركيا، دون معرفة المدة التي سيستغـ.ـرقها التحقـ.ـيق معهم.

مقالات ذات صلة

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى