الأخبار

صحيفة أمريكية تتحدث عن صياغة مسار جديد في سوريا والثمن الذي سيدفعه نظام الأسد

نشرت صحيفة ذا ميديا لاين الأمريكية تقريراً مطولاً سلطت من خلاله الضوء على آخر التطورات التي شهدتها الساحة السورية خلال الفترة الماضية لاسيما على الصعيد السياسي والخطوات التي اتخذتها بعض الدول لإعادة علاقاتها مع نظام الأسد.

وبحسب الصحيفة فإن المسار الجديد الذي تسعى عدة دول عربية لصياغته يتمثل بمحاولة إعادة النظام السوري إلى الحضن العربي وإبعـ.ـاده قدر المستطاع عن إيران.

وحول الثمن الذي سيدفعه النظام السوري مقابل استعادة “الدعم السـ.ـني لفتت الصحيفة إلى أن هذا الأمر لا يزال غير واضحاً حتى اللحظة في ظل التعـ.ـقـ.ـيدات التي تلف هذه المسألة.

ونقلت الصحيفة عن الخـ.ـبـ.ـير في الشـ.ـؤون الإيـ.ـرانـ.ـية في معهـ.ـد دراسات الأمـ.ـن القـ.ـومي بجامعة تل أبيب “راز زيمت” قوله: لا أتوقع أن يتراجع نفـ.ـوذ إيران في سوريا في المدى المنظور”.

وأضاف: “يجب التمييز هنا بين النفـ.ـوذ الإيراني عسكـ.ـرياً والتـ.ـأثـ.ـير الإيراني النـ.ـاعم سياسياً واقتـ.ـصـ.ـادياً وديـ.ـنياً وثقافياً”، وفق تعبيره.

وأوضح “زيمت” في سياق حديثه للصحيفة، أن إيـ.ـران قـ.ـلـ.ـصـ.ـت بشكل كبير من وجـ.ـود “الحـ.ـرس الـ.ـثـ.ـوري” في سوريا بسبب التـ.ـغـ.ـيير بالظروف العمـ.ـليـ.ـاتية في البلاد.

وأشار إلى أن إيران بدأت مؤخراً بالاعتماد على أفراد سوريين محليين تم تجـ.ـنـ.ـيدهم من قبل المجمـ.ـوعات المـ.ـوالـ.ـية لإيران، بدعـ.ـم من “حزب الله” اللبناني.

ونوه الخبير إلى أن نظام الأسد ليس بمقدوره في الوقت الحالي الاحتفاظ بالسيطرة على أراضي البـ.ـلاد دون مساعدة عسكـ.ـرية إيـ.ـرانية، وعليه فإنه من غير المتوقع أن يتراجـ.ـع نفـ.ـوذ إيران العسكـ.ـري في سوريا بالمستقبل القريب على أقل تقدير.

وبيّن أن الإيرانيين يسعون بشكل كبير في الوقت الراهن إلى الحفاظ على نفـ.ـوذها السيـ.ـاسي والاقتصادي والثقافي والديـ.ـني في سوريا وتوسيعه خلال الفترة المقبلة.

ورأى “زيمت” أن لدى إيران تصورين حول مسألة إعادة الإعمار في سوريا، الأول يعتبر أن الجـ.ـهـ.ـود العربية للتـ.ـقرب من “بشار الأسد” تهـ.ـدف إلى إضـ.ـعـ.ـاف النفـ.ـوذ الإيـ.ـرانـ.ـي في البلاد وتعـ.ـزيـ.ـز النفـ.ـوذ العربي وخـ.ـاصـ.ـة الخـ.ـلـ.ـيجي على حـ.ـسـ.ـاب إيران.

بينما يتمثل التصور الإيراني الثاني، بأن التـ.ـطـ.ـبيع بين النظـ.ـام السوري وبعض الـ.ـدول العربية يعد أمراً إيـ.ـجـ.ـابياً على اعتباره اعتـ.ـراف من العـ.ـالـ.ـم العربي بأن إيران انتـ.ـصـ.ـرت بالمـ.ـعـ.ـركة في سوريا وأن العرب يـ.ـجـ.ـب أن يتـ.ـصـ.ـالحوا مع النظام في دمشق

مقالات ذات صلة

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى