الأخبار

ميليـ.ـشيا في “الحشـ.ـد الشـ.ـيعي” العراقي تشـ.ـيع خمسة قتـ.ـلى سقـ.ـطوا في سوريا

شيـ.ـعت ميليشيا “حركة النجباء العراقية خمسة عنـ.ـاصر من صفوفها قتـ.ـلوا في وقت سابق على الأراضي السورية إلى جانب قـ.ـوات أسد ولمصلحة المشروع الإيراني

في ظل خسـ.ـائر متزايدة تتكبدها الميليشيات في البادية السورية وتعمل أيضا على استعادة جثـ.ـث قتـ.ـلاها المفـ.ـقودين منذ سنوات.

وقالت الميليشيا عبر معرفاتها الرسمية اليوم الخميس، إنها استعادت جثـ.ـامين عناصـ.ـرها الخمسة الذين “كانوا مفقودي الأثر” وقتـ.ـلوا في “أرض الشام دفـ.ـاعا عن الأرض والحرم الطاهر لعقيلة الطالبيين السيدة زينب عليها السلام”

وجرى التشييع في منطقة “النجف الأشرف” بحسب صور نشرتها الميلـ.ـيشيا للموكب الذي حضره حشـ.ـد من العسـ.ـكريين وعلماء الدين وذوي القتـ.ـلى.

ونعـ.ـت حسابات مناصرة لـ “النجباء” قتـ.ـلى الميليشيا المشيعين، وكتب (عبد الله الوسوي): “نَفخر نَحن حينما يُزف لنا شهيد، اليوم استعادت المقـ.ـاومة الإسلامية

حركة النجباء خمسة جثامين طاهرة لشهداء كانوا مفقـ.ـودي الأثر رووا أرض الشام بدمائهم الزكية دفاعاً عن العقيلة والمسـ.ـتضعـ.ـفين وتم تشيـ.ـيعهم قبل قليل ودفنـ.ـهم بجوار رفاق دربهم الأخرون من الشهداء “.

و”حركة النجباء” العراقية هي أبرز الميليشيات الشيعية النشطة لجانب نظام أسد في سوريا بدعم وتدريب إيراني وتندرج ضمن صفوف ما يعرف بـ “الحشد الشيعي” الذي ساهم في سفك دماء السوريين.

ويقدر عدد عناصر الميليشيا بأكثر من عشرة آلاف مقـ.ـاتل بقيادة المدعو (أكرم الكعبي) وخسـ.ـرت مئات عناصرها خلال المعارك ضـ.ـد السوريين في السنوات الماضية.

وصنفتها وزارة الخزانة الأمريكية ومتزعمها (الكعبي) على قوائم الإرهـ.ـاب الدولي في آذار عام 2019، بسبب “تنفيذ نشاطات عسـ.ـكرية مدعـ.ـومة من النظـ.ـام الإيراني” باعتبارها تتبع بشكل مباشر لميليشيا “الحرس الثوري الإيراني” وحزب الله اللبناني.

مقالات ذات صلة

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى