الأخبار

مستشارة بشار الأسد تتحدث عن مخطط أمريكي وآخر تركي في سوريا وتكشـ.ـف عن أهداف النظام القادمة

مستشارة بشار الأسد تتحدث عن مخطط أمريكي وآخر تركي في سوريا وتكشـ.ـف عن أهداف النظام القادمة

أدلت بثينة شعبان مستشارة رأس النظام السوري للشؤون السياسية بتصريحات جديدة هـ.ـامة حول تطورات الأوضاع في سوريا

مقالات ذات صلة

متحدثة عن مخططات تسعى كل من الولايات المتحدة الأمريكية وتركيا لتنفيذها داخل الأراضي السورية خلال المرحلة المقبلة.

وقالت شعبان في تصريحات لصحيفة الوطن المحلية المقربة من نظام الأسد أن الولايات المتحدة الأمريكية تحاول استنـ.ـسـ.ـاخ تجربتها في العراق وتنفيذ ما فعلته هناك على الأراضي السورية.

وأشارت في سياق حديثها إلى أن الأمريكيين هم الذين وضعوا الخـ.ـطط لكي تصبح “أربيل” كردستان منتعشة ومـ.ـزدهـ.ـرة أكثر من باقي المناطق في العراق، وهو الأمر الذي تسعى لتحقيقه في المنطقة الشمالية الشرقية من سوريا.

واتهـ.ـمـ.ـت المستشارة الرئاسية، أمريكا بنـ.ـهـ.ـب المحاصيل ومنح جزء منها لقـ.ـوات سوريا الديمقراطية “قسد”، لافتة إلى أن واشنطن تفعل ذلك هـ.ـادفة إلى برهـ.ـنة أن مستوى الحياة في مناطق سيطرة “قسد” شمال شرق سوريا أفضل من المستوى الذي يعيشه باقي الشـ.ـعـ.ـب السوري في المناطق الأخرى.

واعتبرت “شعبان” أن الولايات المتحدة الأمريكية لديها مخطط لتقسيم سوريا إلى عدة أقاليم ودويلات صغيرة، مشيرة إلى أن أمريكا لن تنجح في فعل ذلك لأن “شعبنا السـ.ـوري شعب واعٍ ويتـ.ـصـ.ـدى للاحـ.ـتـ.ـلال الأمريكي ويـ.ـقـ.ـاوم كل محـ.ـاولات التقسيم والحـ.ـكـ.ـومة السورية حـ.ـاضـ.ـرة وموجودة”، على حد قولها.

أما بالنسبة للتواجد التركي في المنطقة الشمالية من البلاد، فأدعت “شعبان” وجود مخطط تركي أكثر خـ.ـطـ.ـراً من المخطط الذي تسعى الولايات المتحدة لتحقيقه في سوريا.

وزعـ.ـمـ.ـت المستشارة الرئاسية في سياق حديثها أن المخـ.ـطـ.ـط التركي يتمثل بمحاولة استهـ.ـداف الهوية السورية، لذلك فهو أكثر وأشد خـ.ـطـ.ـورة، حسب تعبيرها.

ونوهت إلى أن تركيا تحاول تنفيذ مخططها عبر تـ.ـدريـ.ـس اللغة التركية، وفرض التعـ.ـامـ.ـل باللـ.ـيـ.ـرة التركية بدلاً من اللـ.ـيـ.ـرة السورية في الشمال السوري، بالإضافة إلى فـ.ـتـ.ـح الجامعات التـ.ـركـ.ـية بدلاً من الجـ.ـامـ.ـعات السورية في المناطق التي تسيطر عليها شمال سوريا.

أما بالنسبة للأهداف التي يسعى النظام السوري لتحقيقها خلال الفترة المقبلة في سوريا، فأشارت “شعبان” إلى أن لدى نظام الأسد أولويات يسعى لتنفيذها تبعاً خلال الفترة القادمة، لاسيما بما يتعلق بتواجد القوات الأجنبية على الأراضي السورية.

ونوهت إلى أن من أبرز أولويات النظام، هي السيطرة على كامل الأراضي السورية، وإخراج كل القـ.ـوى الأجنبية التي دخلت البلاد دون دعوة رسمية من قبل الحـ.ـكـ.ـومة في دمشق، في إشارة منها إلى القوات الأمريكية والتركية.

اقرأ أيضاً: أمريكا تضيق الخناق على بشار الأسد وتفرض عقوبات على 5 من أعمدة النظام.. مصادر تتحدث عن دلالات ذلك!

وكانت “شعبان” قد أدلت بالعديد من التصريحات في الآونة الأخيرة، حيث ركزت في تصريحاتها بشكل أساسي على رغبة نظام الأسد بالسيطرة على كامل التراب السوري .

بما في ذلك الأراضي التي تقع تحت سيطرة قوات سوريا الديمقراطية قسد  وذلك رغم دخول النظام في مفاوضات مع الإدارة الذاتية لتحديد مـ.ـصـ.ـير عدة مناطق شمال شرق سوريا.

تجدر الإشارة إلى أن ما سبق يأتي تزامناً مع تصريحات أمريكية أكدت عدم وجود أي توجهات لدى إدارة بايدن بسـ.ـحـ.ـب القـ.ـوات الأمريكية من الأراضي السورية .

وذلك نظراً لأن واشنطن تعتبر البقاء شمال شرق سوريا ومكـ.ـافـ.ـحة تنظـ.ـيم الـ.ـدولة من ضمن أولوياتها في التعامل مع الملف السوري خلال الفترة المقبلة.

 

مقالات ذات صلة

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى