الأخبار

تهافت السوريين على شراء الذهب مع وجود الأزمة فما هي الأسباب …

تاريخ الذهب في سوريا يبدأ بتقديمه إلى المنطقة من قبل تجار من النوبة عام 600 قبل الميلاد تجلت أهمية الذهب في الاقتصاد السوري خلال هذه الفترة في شكل سك العملة.

بعد الحرب العالمية الثانية احتلت فرنسا وبريطانيا سوريا ووقّعتا اتفاقية تحظر على السوريين امتلاك سبائك ذهبية أو عملات معدنية. أدى ذلك إلى زيادة الطلب على القطع الذهبية غير المكررة التي تم تهريبها عبر الحدود إلى لبنان والأردن.

مقالات ذات صلة

لكن اليوم ومع الأزمة الاقتصادية في البلاد  صدر تصريح رسمي من رئيس جمعية الصاغة وصنع المجوهرات بدمشق غسان جزماتي.

أن الموسم الحالي هو الأكثر مبيعاً منذ عام 2012 مشيراً إلى أن خط مبيعات الذهب خلال العام الحالي كان تصاعدياً نتيجة كثرة أعداد المغتربين العائدين لزيارة وطنهم وأهلهم وكثرة المناسبات الاجتماعية كالأعراس.

مقالات ذات صلة

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى