الأخبار

بعمليـ.ـتين مختلفـ.ـتين.. طائـ.ـرات إسرائيلية استـ.ـهدفت مـ.ـواقع كيـ.ـماوية في سوريا

نفـ.ـذ سـ.ـلاح الجو الإسـ.ـرائيلي ضربتـ.ـين خلال العامين الماضيين، استهـ.ـدفتا مواقع كيماوية قرب دمشق وحمص، في حملـ.ـة تستـ.ـهدف منع إنتاج الأسلـ.ـحة الكيـ.ـماوية في سوريا.

وأكد مصدر عن صحة تقرير نشرته صحيفة واشنطن بوست أمس الإثنين كشف أن الطـ.ـائرات الإسرائيلية نفذت هجـ.ـومين خلال العامين الماضيين استهـ.ـدفتا منشآت كيـ.ـماوية سورية في حمـ.ـلة تستـ.ـهدف منع النظام السوري من استئـ.ـناف إنتاج الأسلـ.ـحة الكيـ.ـماوية.

وذكرت الصحيفة أن إسرائيل ضـ.ـربت في الثامن من يونيو/حزيران، ثلاثة أهـ.ـداف عسـ.ـكرية قرب مدينتي دمشق وحمص جميعها مرتبطة ببرنامج الأسلـ.ـحة الكيمـ.ـاوية السورية السابق.

كذلك اسـ.ـتهـ.ـدفت في مارس/آذار من العام الماضي (2020) فيلا ومجمعاً لهما علاقة بشراء مواد كيماوية يمكن استـ.ـخدامها في غـ.ـازات الأعصـ.ـاب.

وأكد أربعة مسـ.ـؤولـ.ـين استخـ.ـباراتيين في دول غربية أن قرار تل أبيب بتنفيذ تلك الغـ.ـارات جاء بعد الحصول على معلومات دقيقة تفيد بأن النظام السوري حصل على مواد ولوازم من أجل إعادة إطـ.ـلاق برنامجه الكيـ.ـماوي.

كما أوضحوا أن تلك الغـ.ـارات عكـ.ـست قلـ.ـق الأجهـ.ـزة الإسرائـ.ـيلية الكبير من نجاح النظام السوري قبل عامين في استيراد عنـ.ـاصر كيمـ.ـاوية تستخدم في إنتاج غاز السـ.ـارين .

مقالات ذات صلة

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى