منوعات

أسرار لم تعرف بها من قبل عن ملوك وفراعنة مصر القديمة في طريق الكباش

أسرار لم تعرف بها من قبل عن ملوك وفراعنة مصر القديمة في طريق الكباش

رقم 1 الملك أحمس الأول
هو الفرعون الذي كان عهده بداية حقبة الازدهار في مصر, كان ملكاً من ملوك مصر القديمة وعضواً في العائلة المالكة لطيبة, تلك الأراضي كانت منقسمة وتعاني في تلك الفترة في حوالي عام 1550 قبل الميلاد وبعد ذلك بدأ ازدهار وتتطور الإمبراطورية الجديدة بشكل مثير للدهشة,

وفي تلك الفترة كان هناك عدو خارجي يهدد البلاد ويهدد عرش مصر, وجلس أحمس الأول على عرش مصر في منتصف تلك الأزمة الخطيرة التي سببها الهكسوس الذين دخلوا من شرق البلاد وبدأت الحـ.ـرب ضد الهكسوس في عهد الملك سقنن رع وتقول بعض الروايات أنه قُتـ.ـل أثناء معركته ضد الهكسوس ليجلس على العرش ابنه أحمس الأول,

ويقول المؤرخون أن الهكسوس ارتكبوا أبشع الجـ.ـرائم في المدن التي دخلوها حتى أنه يُذكر أن تلك المدن كان يتم حـ.ـرقها, لذلك كان لابد من ملك قوي لاستكمال الحـ.ـرب ضد هؤلاء الأعداء وإخراجهم من أرض مصر,

وقد عزم الملك احمس الأول على إخراجهم من البلاد وطور معدات الجيـ.ـش في ذلك الوقت ليهـ.ـزم الهكسوس وينجح في طردتهم, ثم حقق توحيد مصر العليا والسفلى, ومن هنا تاريخيا يعتبر ذلك بداية الإمبراطورية الجديدة، وهي فترة ازدهار امتدت لحوالي 500 سنة جعلت أراضي مصر في رخاء,

أيضا شهدت مدينة طيبة توسع هائل في عهد الملك أحمس الأول أمتد إلى السيطرة على النوبة والتجارة, وبدأت المرحلة الجديدة لمصر وحضارتها, ولتلك الاسباب عندما مات الملك كرمه أهل مصر وخلدوه كإله.

رقم 2 : الفرعون الذي أمر بدفن عائلته أحياء معه

صاحب هذه الرواية القاسية في التاريخ هو الملك آحا ومعروف ايضاً بحور عحا, تم اكتشاف مقبرته في أبيدوس, وهذا الاكتشاف قاد العلماء إلى استنتاج أن هذه المقبرة ترجع لملوك وفراعنة الأسرة الأولي,

وجد علماء الآثار مقبرة الملك حور عحا في هذه المنطقة وكانت بالنسبة لهم من اكثر المقابر الملكية إثارة للجدل, توفى هذا الفرعون عن عمر يناهز 62 عاماً في حادث صيد, ولكن لم يتم دفنه فحسب بل تم وضع ستة قبور حوله,

ثلاثة من هذه القبور كانت لثلاث نساء بالغات يُفترض أنهن زوجات الملك بالإضافة إلى مقبرة لذكر بالغ ومقبرة لابن الملك الأصغر وأيضا مقبرة لشخص آخر لم يستطع العلماء التعرف عليه,

ومن خلال شكل هذه المقابر أكد علماء الآثار أنه تم دفن هؤلاء الأفراد وقت وفـ.ـاة الملك ويعتقد البعض أنهم دُفنـ.ـوا أحياء, وقد توصل العلماء أن هذه الممـ.ـارسة الغريبة امتدت لما بعده حيث تم العثور على قبر محاط بـ 300 شخص,

وأيضا وجدت مقبرة الملك قاعا -آخر ملوك الأسرة الأولى- كانت محاطة بثلاثين شخصاً, مما يشير إلى أن تلك الطقوس كانت تفقد قوتها بمرور الوقت وبالفعل خلال فترة الأسرة الثانية تم إنهاء هذه الطقوس المـ.ـروعة.

رقم 3 : الملك خوفو

أريد أن أتحدث معكم عن الأسطورة السوداء حول الفرعون خوفو لانه بحسب بعض المؤرخين فإن هذا الفرعون العظيم باع ابنته بهدف جمع الميزانية لبناء هرمه الشهير الهرم الأكبر, وفي الحقيقة هذه القصة لم يتم تأكيدها لأن هناك عدد قليل جدا من المصادر القديمة التي تتحدث عن قصة الملك خوفو لبيع ابنته,

ولكن وعلى وجه التحديد فإن هيرودوت المؤرخ اليوناني هو من عرض هذه الصورة المشوهه لأشهر ملوك الأسرة الرابعة في مصر القديمة, ولا سيما فإن المؤرخ اليوناني قدم الملك خوفو على أنه كان ملكاً قاسـ.ـياً لا يرحم الضغط على شعبه في سبيل القيام بعمل رائع وهو مشروع هرم الجيزة الأكبر,

هذا الهرم ضمن عجائب الدنيا وصل ارتفاعه 146 مترًا, وبفضل ورق البردي الذي تم العثور عليه في عام 2013 تبين أن تلك الأهرامات تم بناؤها بأيدي العمال المصريين وليس من قبل الفضائيين أو حضارات غير معروفة,

هذا تم تأكيده بعد فحص علماء الآثار لبعض البرديات التي ترجع لرئيس عمال سابق شارك في اشهر الاعمال الفرعونية بالجيزة, ونعود للفرعون القاسي خوفو وحسب قصة هيرودوت فإن خوفو هو الفرعون الذي تجرأ وأغلق جميع المعابد أمام الناس حتى تركز الآلهة على شخصه هو فقط وافترض الناس حينها أنه تجسيد لأوزوريس,

وقد أكد المصادر التاريخية أن الملك خوفو هو ابن الملك سنفرو ولكن على عكس والده فقد عُرف عنه القسوة والشدة أثناء فترة حكمه كما ذكرنا.

رقم 4 الفرعون الذي بلغ عدد أبنائه 152 طفلاً

هذا الملك هو من أشهر فراعنة مصر القديمة هو الملك رمسيس الثاني, ذُكر هذا الفرعون كثيراً في المصادر التاريخية لمصر القديمة وتشير قصة هذا الفرعون إلى أنه كان قائد ماكر وكان قائداً ومسؤولاً عن الجيـ.ـش منذ العام 1279 حتي عام 1213 قبل الميلاد,

وحسب المصادر التاريخية وعلماء الآثار فإن هذا الملك كان لديه عدد كبير جداً من الأطفال, في الواقع في سن 15 من عمره عندما لم يكن هذا الرجل فرعونًا بعد تزوج من نفرتاري التي انجبت أربعة أطفال,

بعد ذلك ذكرت المصادر التاريخية أن رمسيس الثاني كان واسع النسل, وفقط بعض أبنائه هم من تمكنوا من التميز والعيش مع والدهم الفرعون وكانوا هم من زوجاته الأولى,

غير أن هذا الفرعون كان له غيره خمس زوجات ملكات وأشارت بعض المصادر إلى أنه كان لديه علاقات حميمة مع اثنتين من بناته, وفي مصر القديمة كان هذا الفرعون من أقوى حكام مصر وبفضل تلك التفاصيل حول حياة رمسيس الثاني الشخصية فيمكن اعتباره كواحد من أكثر الحكام إثارة للجدل على الإطلاق.

 

مقالات ذات صلة

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى