الأخبار

ألمانيا تعلن عن انتهاء مهمتها العسـ.ـكرية في سوريا فما الذي فعلته في سوريا.؟

أعلنت السلطات الألمانية في بيان رسمي عن تمديد مهمة قواتـ.ـها العسـ.ـكرية في العراق وإنهائها في سوريا.

وقالت الحكومة الألمانية في بيانها الذي نشرته يوم أمس: “إن مجلس الوزراء الألماني وافق على تمديد عمل قواتـ.ـنا العسـ.ـكرية في العراق ضد تنظيم الدولة والتركيز على استعادة الاستقرار في المنطقة”.

وأضافت: “أن هذا التفويض الجديد الممنوح من قبل مجلس الوزراء تنتهي مدته في 31 أكتوبر 2022”.

وأوضحت الحكومة في بيانها أن ألمانيا تنشر حوالي500 عسكري في العراق، مشيرة إلى أن مهامهم تقتصر على التزود بالوقود في الجو والنقل والرصد الجوي والمشاركة في تحليقات الناتو.

وأردفت: “أنه بموجب تفويض مجلس الوزراء فقد تم انهاء مهام القـ.ـوات الألمانية في سوريا”.

يذكر أن القوات الألمانية تشارك بالدعم اللوجستي والفني في عمليات التحالف الدولي في كل من سوريا والعراق.

كما أعلن ممثل المفوضية السامية لشؤون اللاجئين التابعة للأمم المتحدة لدى الأردن دومينيك بارتش في تصريح لوكالة الأناضول عن عدم وجود نية لدى اللاجئين السوريين إلى بلادهم في المستقبل القريب.

وقال “بارتش”: “لا عودة وشيكة للاجئين السوريين إلى بلدهم في ظل الظروف الراهنة”، مشيرا إلى أن هذا الأمر يشكل قلقا لدى الأمم المتحدة.

وأضاف: “أن عودة اللاجئين إلى وطنهم في المستقبل القريب غير ممكنة، وهذا يوجب عليهم الانتظار حتى تصبح الظروف مواتية”.

وأردف: “أن اللاجئين السوريين تمكنوا من الوقوف على أقدامهم بمفردهم والعمل في القطاع الخاص لدعم أنفسهم”.

يشار إلى أن عدة منظمات حقوقية وإنسانية سورية ودولية أكدت في وقت سابق أن سوريا مازالت غير آمنة لعودة اللاجئين السوريين.

يذكر أن المـ.ـجازر التي ارتكبهـ.ـا نظام الأسد وروسيا وإيران ضد المدنيين في سوريا، دفعت بملايين السوريين إلى الفرار خارج بلادهم باتجاه دول الجوار وتركيا وأوروبا خـ.ـوفا على حياتهم ومستقبل أبنائهم.

مقالات ذات صلة

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى