الأخبار

سوريا.. مقترح لزيادة الرواتب إلى 100 دولار شهرياً وخبراء يحذرون من تضـ.ـخم جامح في الاقتصاد السوري

أشارت مصادر محلية إلى أن الطريقة الوحيدة لتقبل سياسة رفع الدعم الحكـ.ـومي في سوريا، هو العمل على زيارة الرواتب ورفع الحد الأدنى لأجور العمال، مشيرة إلى أن الراتب الحالي الذي يعادل 27 دولاراً أمريكياً شهرياً في أحس الأحوال لم يعد كافياً.

وقال الباحث في مجال الاقتصاد “درازي محي الدين” في حديث لصحيفة “الوطن” المحلية إن التوجهات الحكــ.ـومية نحو رفع سياسة الدعم لخفض العجـ.ـز الحكـ.ـومي يجب أن تترافق مع خطط لزيادة الرواتب والحد الأدنى للأجور بشكل مباشر وسريع.

وشدد الباحث على ضرورة أن ترفع الحكـ.ـومة الرواتب وصولاً إلى 100 دولار شهرياً وبالسرعة القصوى، لافتاً أن هذا الحد هو الذي تستطيع الحكـ.ـومة خلاله من تخفيض الدعم وتقـ.ـييده، حسب تعبيره.

وبيّن “محي الدين” أن إجراءات رفع الأجور والرواتب يجب أن تتخذ بشكل تدريجي وبخطة مدروسة من أجل أن لا تتخطى ما يعادل الـ 100 دولار شهرياً، مشيراً أن ذلك من شأنه تحسين القوة الشرائية للمواطنين في البلاد، مما سيساهم مستقبلاً بعودة الاستثمارات، وفق قوله.

ولفت الباحث في سياق حديثه إلى أن ما سبق يجب أن يترافق بالعمل على إصلاح نظــ.ـام الأسعار من خلال السـ.ـمـ.ـاح بالاستـ.ـيراد لكافة المواد والسلع مع رسوم جمـ.ـركية مرتفعة في البداية، ومن ثم تخفيض الرسوم بالتدريج.

مقالات ذات صلة

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى