منوعات

علماء يطلقون على نملة اسم “أوباما”.. وهذا هو السبب

قرر باحثون يابانيون يوم الأربعاء ( 30 آب/أغسطس 2017) إطلاق اسم الرئيس الأمريكي السابق، باراك أوباما، على نملة عثروا عليها في حديقة “كاكاميغا” الكينية، والتي تقع بالقرب من القرية التي عاش فيها أسلاف باراك أوباما.

وأوضح الباحثون من معهد أوكيناوا للعلوم والتقنية جنوب اليابان أن اتخاذ هذا القرار، يعد بمثابة تكريم لأوباما “على مساهماته في الحفاظ على التنوع الاحيائي على مستوى العالم”.

وفي سياق ذي صلة، سمى الباحثون اليابانيون أيضا نوعين آخرين من النمل باسم شخصين مشهورين. أحدهما الناشط البيئي والمؤلف النيجيري الشهير كين سارو ويوا، الذي تم إعدامه عام 1995 عقب حملة ضد التنقيب عن النفط. والآخر عالم الأحياء، ادوار ويلسون، لما قدمه من إسهامات في علم أحياء النمل والحفاظ على التنوع البيئي.

وأعد الباحثون صورا ثلاثية الأبعاد بتقنية المسح الضوئي لهذه الأنواع الثلاثة من النمل تخليدا لها و للشخصيات الثلاثة. جدير بالذكر أن الرئيس الأمريكي السابق، باراك أوباما، كان أول رئيس أسود يدخل إلى البيت الأبيض، ولازال يتمتع بشعبية كبيرة في العالم.

ر.م/ع.ِش ( د ب أ)

مقالات ذات صلة

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى