منوعات

شاهد مليونير صيني يعـ.ـاقب العاملين في أحد البنوك بأغرب طريقة تتخليها

في التفاصيل التي سلطت عليها بعض التقارير الصحافية الضوء، قرر الرجل الصيني بسحب 5 مليون يوان من حسابه البنك وأجبر العاملين في البنك على عدهم ورقة ورقة، والسبب قي ذلك غضب الرجل من العاملين في البنك.

ليس هذا فقط، بل أبلغ المليونير الصيني، العاملين في البنك بإنه سيعود مرة أخرى وسيقوم بنفس الأمر، حتى يفرغ الحساب كاملاً.

مليونير صيني
ويقول المليونير الصيني، إن هذا كان بسبب سلوك الموظفين في البنك معه وإنه غضب بسبب ما قاموا به.

وفي المقابل ذكر موظفو البنك، أن الأمر يرجع إلى حقيقة أن حارس الأمن الذي يقف خارج البنك طلب منه ارتداء قناع للوجه أثناء وجوده في الفرع، بسبب اجراءات الواقية التي تفرضها البلاد من فيروس كورونا.

 

ولأنه لم يعجبه أسلوب موظفي البنك في التعامل، أجبر البنك على إخراج كمية كبيرة من النقد بناءً على طلبه، وجعل الموظفون يعدون كل ورقة نقدية على حدة للتأكد من وجود المبلغ بالكامل.

كانت الواقعة في بنك شنغهاي الصيني، الذي يقع على طريق هونج مي في مدينة شنغهاي، التي تُعتبر أكبر مدن الصين.

ليس هذا فقط، بل قرر الرجل المليونير، كشف ماحدث معه عبر حسابه على السوشيال ميديا، وكتب رسالة قال فيها إنه غير راضٍ جدًا عن الخدمة التي تلقاها في البنك، دون أن يقول بالضبط ما فعلوه، وعند اتصال وسائل الإعلام المحلية بفرع البنك، قالوا إن أحد الموظفين طلب منه ببساطة ارتداء قناع للوجه.

وفي وقت لاحق، بدأت تظهر صور الرجل، وهو يحمل نقودًا في حقائب صغيرة قبل أن يأخذها في سيارته الفاخرة، ومع ذلك، يؤكد البنك أن أيا من الموظفين الموجودين في ذلك اليوم لم يرتكب أي خطأ.

وأصدروا بيانًا مقتضبًا جاء فيه تشير شكوى العميل إلى أن لديه توقعات أعلى من الخدمات المالية، كما أكدوا مجددًا على اعتقادهم أن الأمر برمته كان لأن حارس الأمن طلب منه تغطية وجهه بكمامة، وفقًا لبروتوكول فيروس كورونا الخاص بهم.

مقالات ذات صلة

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى