منوعات

“بسبب النعاس”.. مراهـ.ـقة أخطـ.ـأت بمعجون “الأسنان” فكانت نهـ.ـايتها “المـ.ـوت”

أفادت وسائل إعلام هندية أن مراهـ.ـقة تبلغ من العمر 18 عاماً فقـ.ـدت حيـ.ـاتها في حي “ذارافي” بمدينة مومباي بعد قيامها بالخـ.ـطأ باستعمال علبة تحوي سـ.ـمّاً للفـ.ـئران من أجل تنظيف أسنانها ظناً منها أنها خـ.ـاصة بمعجون الأسنان.

وبينت وسائل الإعلام أن الفتاة الهندية واسمها “أفسانا خان” كانت تشعر بنعاس شـ.ـديد لحظة الحـ.ـادث ما جعلها لا تفرق بين علبة معجون الأسنان وعلبة سـ.ـم الفـ.ـئران.

وأشارت إلى أنه عندما أحست الفتاة باختلاف الطعم والرائحة قامت بغسل فمها جيداً وبعد دقائق شعرت بتعـ.ـب شـ.ـديد ما لبثت بعده أن أحست بتحسن ورجعت إلى ممـ.ـارسة روتينها المنزلي المعتاد.

ووفقاً لوسائل الإعلام فإن “أفسانا خان” عاودها صـ.ـداع ودوار شـ.ـديدان، وخـ.ـوفاً من توبـ.ـيخ أهلها إذا علموا بالحـ.ـادث استمرت الفتاة في تناول بعض الأد.وية بعد شعـ.ـورها بعدم الارتياح إضافة إلى آلا.م شـ.ـديدة في المعدة، لكنها لم تستفد شيئاً فتم نقلها إلى ثلاثة مسـ.ـتشفيات على الأقل دون أي تحسن في حالتها الصـ.ـحية.

وعقب تدهـ.ـور صحتها بشكل سريع، وسؤال والدتها لها، كشـ.ـفت أخيرًا لأفراد أسرتها عن الخـ.ـطأ الفـ.ـادح الذي ارتكـ.ـبته باستخدام سـ.ـم الفئـ.ـران بدلاً من معجون الأسنان، وهو ما دفـ.ـع أسرتها إلى الإسـ.ـراع بنقلها إلى أحد المشـ.ـافي الخـ.ـاصة لتلقي العـ.ـلاج.

و بالرغم من كل الجهود التي بذلت لإنقـ.ـاذها إلا أن “أفسانا” لفـ.ـظت أنفـ.ـاسها الأخيرة، ما تسـ.ـبب في صـ.ـدمة لعائلتها المكونة من والديها وأختها الكبرى وشقيقيها الصغيرين، إلى جانب أهالي البلدة.

مقالات ذات صلة

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى