الأخبار

متناسيًا جرائـ.ـمه بحق السوريين..دولة عربية تنضم علنًا لحلف المطبعين مع نظام الأسد وهذا ما اتفقو عليه

ذكرت مصادر إعلامية أن زعيمًا عربيًا جديدًا انضم لحلف الزعماء العرب المطبعين مع نظام الأسد، متناسيًا جرائمـ.ـه بحق الشعب السوري.

ووفقًا لوكالة أنباء “الأناضول” التركية، فقد التقى رئيس مجلس السيادة الانتقالي في السودان، عبد الفتاح البرهان، بسفير نظام الأسد في بلاده، حبيب علي عباس.

وأضافت المصادر أن البرهان أكد حرص بلاده على تعزيز علاقاتها بنظام الأسد، وأشار إلى الجهود المبذولة في هذا المجال لتطوير تلك العلاقات.

وزار الرئيس السوداني المخلوع عمر حسن البشير، نهاية العام 2018 دمشق، والتقى برئيس النظام السوري بشار الأسد، إلا أن لعنة الأسد أصابته بعد مدة قصيرة، حيث اندلعت مـ.ـظاهرات عارمة في بلاده أطاحت بحكمه.

وأصدرت جامعة الدول العربية، أواخر عام 2011 قرارًا، جمدت بموجبه عضوية سوريا في الجامعة، بعد ارتكـ.ـاب جيش الأسد عشرات الجـ.ـرائم بحق المتظاهرين السلميين.

وشهدت الأعوام القليلة الماضية قيام عدة أنظمة عربية بتطبيع علاقاتها مع نظام الأسد، أبرزها الإمارات والأردن، متناسية جرائمه التي أزهقت مئات آلاف الأرواح، وشردت أكثر من نصف الشعب السوري.

مقالات ذات صلة

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى