الأخبار

مصادر تكشف عن آخر مستجدات قضية الطفل السوري المختطف فواز القطيفان

كشفت مصادر إعلامية عن آخر المستجدات حول قضية الطفل السوري المخـ.ـتطف، فواز القطيفان، بعد اقتراب انقضاء المهلة التي حددها خاطـ.ـفوه.

ونقل موقع “العربية نت” عن عم الطفل أن العـ.ـصابة الخاطفة لم تتصل بالعائلة، خلال الفترة الماضية، رغم اقتراب انتهاء المهلة، وأن لا جديد فيما يتعلق بالقضية.

وأضاف أن أفراد عائلته باعوا كل ما لديهم من ذهب وعقارات وممتلكات أخرى؛ لجمع المبلغ المطلوب، وهو 120 ألف دولار، ورغم ذلك لم يتمكنوا من جمعه، فطلبوا مساعدة عشيرة القطيفان، فساعدتهم باستكماله.

وأوضح أن العصـ.ـابة اختطفت الطفل، أثناء ذهابه إلى المدرسة، على مقربة من منزله، في بداية شهر تشرين الثاني الماضي، وكانت مؤلفة من أربعة أشخاص، بينهم امرأة.

وتوقع العم أن تتلقى عائلته اتصالًا قريبًا من قبل الخـ.ـاطفين، يُعلن فيه عن إطلاق سراحه، إلا أنه أبدى قلقه على الطفل من الناحية الصحية.

وحظي الطفل المختطف بتضامن كبير، على المستويين المحلي والعربي، حتى أن مفتي سلطة عُمان أعلن تضامنه معه، كما أعلنت شخصيات إعلامية وأخرى فنية عربية، وقوفها مع أهل الطفل في محنتهم.

هذا وتنتشر عمليات الخطف على نطاق واسع، في مناطق سيطرة نظام الأسد، وخصوصًا في المدن والبلدات التي أخضعت للتسويات، ما يرجح وقوف أذرع المخابرات وراء افتعالها، للانتقام من الأهالي.

مقالات ذات صلة

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى