الأخبار

اعتبره الخبراء بالجسر الغامض..مصادر تكشف عن الطريق السري لبوتين إلى الحـ.ـرب والذي يتواجد بهذه الدولة الاوروبية..اليك التفاصيل

يقول فلاديمير بوتين إن روسيا أمرت بتقليص “جزئي” للقوات، لكن الأقمار الصناعية فوقها تقدم صور أكثر وضوحًا بكثير عن الحشد العسكري الروسي الهائل الذي يهـ.ـدد أوكرانيا الآن.

واظهرت الصور التى التقطتها شركة التصوير التجارى بلانيت أن القوات الروسية بنت جسرًا عائمًا، يوم الثلاثاء الفائت، عبر نهر بريبيات بالقرب من الحدود الروسية البيلاروسية . وهي تقع بالقرب من المنطقة المحظورة المحيطة بالمفاعل النووي المتضرر في تشيرنوبيل في أوكرانيا، مسرح انهيار مفاعل عام 1986.

مقالات ذات صلة

وتأتي هذه الصور في الوقت الذي لا تزال فيه أوكرانيا ودول حلف شمال الأطلسي على حافة الهاوية وسط إشارات متباينة حول الحشد العسكري الروسي على نطاق لم يسبق له مثيل منذ عقود. وقد حذرت المخابرات الأمريكية مرارًا من أنه إذا ما صدرت الأوامر بذلك فإن القوات الروسية ستكون فى وضع مثالى لشن غـ.ـزو لأوكرانيا فى وقت مبكر من يوم الأربعاء(أمس).

وفي حال الغزو الروسي، يخشى المحللون من أن يكون الجسر أحد الطرق المحتملة العديدة للقوات الروسية المنتشرة حاليا في بيلاروسيا لإجراء مناورات عسكرية تشق طريقها إلى الأراضي الأوكرانية.

وفي أوائل فبراير/شباط، حدد الباحث العسكري الروسي روب لي، وهو زميل أقدم في معهد أبحاث السياسة الخارجية، الوحدات الهندسية الروسية والمعدات العائمة التي دخلت بيلاروسيا. وكانت سلطات وزارة الدفاع البيلاروسية قد أعلنت فى أواخر الأسبوع الماضى ان الوحدات العسكرية الروسية مارست ” عبور حاجز مياه ” عبر نهر بريبيات .

الجسر ليس التـ.ـهديد الروسي المحتمل الوحيد الذي تم التقاطه بواسطة الأقمار الصناعية هذا الأسبوع. وفي حين أظهرت بعض الصور على الأقل بعض الترقق للعتاد العسكري الروسي في شبه جزيرة القرم المحتلة، تظهر الصور الملتقطة في أماكن أخرى من الإقليم أن موسكو وسعت نطاق تواجدها.

 

مقالات ذات صلة

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى