الأخبار

الاشتـ.ـباكات تحتدم بشدة بين الحلفاء..قتلـ.ـى وجرحـ.ـى من ميليشـ.ـيا الفيلق الخامس بقصـ.ـف جوي روسي لهذا السبب

استهدفت طائرةٌ حربية روسية، تجمعًا لميليـ.ـشيا الفيلق الخامس، المدعوم روسيًا، بغارة جوية، عن طريق الخطأ، أثناء عملية تمشيط جديدة، في ريف الرقة، ما أسفر عن سقوط قتـ.ـلى وجرحـ.ـى.

وأكد موقع “عين الفرات”، المتخصص بأخبار البادية والمنطقة الشرقية، أن روسيا دفعت، صباح أمس الثلاثاء، بتعزيزات ضخمة من ميليشيا الفيلق الخامس، الموالي لها، إلى بادية الرقة لملاحقة خلايا تنظيم “الدولة”، وتمشيط المنطقة.

مقالات ذات صلة

وأضاف أن طائرات حربية روسية نفذت أكثر من 50 غارة جوية على مواقع يعتقد أنها للتنظيم في ريف الرقة الجنوبي والغربي، الخاضع لسيطرة مليشيات الأسد.

ووثق المصدر، مقـ.ـتل ثلاثة عناصر من الميليشـ.ـيات، جراء غارة جوية خاطئة، أصابت أماكن تمركزهم، ضمن بادية الرصافة.

ووفقًا للموقع فقد استقدمت القوات الروسية أرتالًا من الميلـ.ـيشيات الموالية لها، وعلى رأسها الفيلق الخامس وميليشيا الدفاع الوطني، ضمت مئات الجنود والعربات المدرعة والدبابات، خرجت من حماة، و اتجهت لبادية الرصافة.

وأوضحت المصادر أن الحملة تهدف لتأمين المنطقة من خلايا تنظيم الدولة، ووضع نقاط مراقبة روسية في بادية الرصافة، للحد من الهجـ.ـمات المتكررة على الميليـ.ـشيات المنتشرة هناك.

وتأتي الحملة بالتزامن مع هجمات متكررة لخلايا التنظيم في البادية السورية، كبدت النظام والميـ.ـليشيات الإيرانية والروسية خسـ.ـائر كبيرة بالعتاد والأرواح.

مقالات ذات صلة

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى