الأخبارتكنولوجيا

عاجل رغم الصمود الكبير الحرب الروسية تعود بالليرة للخلف وخسارة كبيرة لبورصة اسطنبول

طال رصاص الروسي بما خلفه من توترات عالمية ومؤشرات سلبية للاقتصاد العالمي، عملات الدول الأوروبية، ومنها تركيا التي منيّت عملها بخسائر قوية في أول ساعات الغزو.

هبطت الليرة التركية بأكثر من 2.6% مقابل الدولار، اليوم الخميس، لتتداول في أدنى مستوياتها منذ شهرين، عقب إطلاق روسيا صواريخ على عدة مدن في أوكرانيا، وإنزالها للقوات حربية على الساحل الأوكراني.

مقالات ذات صلة

وسجلت الليرة الآن 14.19 ليرة/دولار، بعد استقرارها لفترات طويلة في مستويات الـ 13 ليرة دولار، وعدم رفع المركزي التركي لأسعار الفائدة في آخر مناسبتين.

مقالات ذات صلة

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى