أخبار العالمالأخبار

حمد بن جاسم سقوم بالكشـ.ـف عن مفـ.ـاجأة مدوية في سوريا (فيديو)

كشف رئيس الوزراء القطري الأسبق “حمد بن جاسم بن جبر آل ثاني” العديد من القضايا والمسائل الهامة المتعلقة بالملف السوري خلال السنوات الماضية والتي كان شاهداً عليها، لاسيما بما يخص تعامل “بشار الأسد” مع حراك السوريين الثوري عام 2011.

وقال “بن جاسم” في لقاء مصور مع جريدة “القبس” الكويتية، أن رأس النظام السوري “بشار الأسد” كان قد قطع وعوداً للمسؤولين القطريين منتصف عام 2011 باتخاذ قرارات وخطوات إصلاحية وتلبية مطالب المتظاهرين السوريين.

مقالات ذات صلة

وأوضح “بن جاسم” أن “بشار الأسد” لم ينفذ الخطوات التي وعد بتنفيذها، مضيفاً أن الحكومة القطرية قررت إرساله لمقابلة “الأسد” وإجراء مباحثات معه حول تطورات الوضع في سوريا آنذاك وأسباب عدم تنفيذه للخطوات التي تعهد بها.

وأشار إلى أن “بشار الأسد” كان له عتب كبير على قناة “الجزيرة” القطرية التي كانت تغطي المظاهرات السلمية التي خرج بها السوريون مطالبين بإسقـ.ـاط النظام، لافتاً إلى أنه أخبر “الأسد” بأن “الجزيرة” لا يمكنها أن تتغاضى عن نقل الأخبار على الساحة السورية حينها.

ونوه “بن جاسم” إلى أن “بشار الأسد” قال له بالحرف الواحد حين ناقشه بالخطوات التي وعد بتنفيذها، بأن المسؤول عن ملف درعا “أخوت” أي مجـ.ـنون، في إشارة إلى “عاطف نجيب” الذي أشعـ.ـل شـ.ـرارة الثورة السورية بعد الممارسات الوحـ.ـشية التي ارتكبها بحق أطفال مدينة “درعا” مطلع عام 2011.

ولفت “بن جاسم” أنه قال للأسد حينها بأنه قام بترقية “عاطف نجيب” بدلاً من إحالته للمحاسبة والتحقيق معه من أجل تنفيس الاحتـ.ـقان وغليان الشارع في ذلك الوقت.

وبيّن في معرض حديثه خلال المقابلة إلى أنه شعر من حديث “بشار الأسد” أنه لن يتجاوب مع المبادرات العربية المطروحة وأنه ماضٍ نحو التصـ.ـعيد ضد ثورة السوريين.

وكشف “بن جاسم” للمرة الأولى عن مفاجأة مدوية، حيث أكد أن “بشار الأسد” فكر في وقت من الأوقات أواخر عام 2011 بالتنازل عن السلطة.

وأوضح أن “بشار الأسد” تحدث عن إمكانية التنحي عن السلطة، وذلك خلال عدة اجتماعات ومباحثات جرت في دمشق مع المبعوث المشترك للأمم المتحدة وجامعة الدول العربية إلى سوريا “الأخضر الإبراهيمي”.

وأضاف أن “بشار الأسد” وبعد شهر من حديثه عن إمكانية التنازل، عاد للتنصل مجدداً بالقول أنه لم يقول ذلك الكلام عن التنازل أوالتنحي، وذلك خلال زيارة وفد عربي رفيع المستوى إلى العاصمة السورية دمشق في تلك الفترة.

لمشاهدة مقتطفات من المقابلة: اضغط هنا

وكان رئيس الوزراء القطري الأسبق، قد أدلى بتصريحات هامة خلال السنوات الماضية حول الملف السوري، حيث قال في تصريح لقناة “روسيا اليوم” عام 2013 أن قوى خارجية سيطرت على الثورة السورية بالقوة.

وذكر “بن جاسم” في معرض حديثه حينها أن الثورات تأخذ أعوام طويلة قد تصل إلى مئتي عام، مشيراً أن الأزمة السورية لم تنته بعد وإنما تمت السيطرة عليها بالقوة، على حد تعبيره.

المصدر: طيف بوست

مقالات ذات صلة

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى