الأخبار

عقب اشـ.ـتباكها مع القوات الامريكية..قتـ.ـلى وجرحـ.ـى من الميليشـ.ـيات الإيرانية باشتبـ.ـاكات مع فرقة ماهر الأسد في هذه المحافظة السورية

تعرضت مجموعة من الميليـ.ـشيات الإيرانية، مساء أمس الجمعة، لإطلاق نار مصدره حاجز للفرقة الرابعة بجيش الأسد، التي يقودها شقيق رئيس النظام، ماهر الأسد، في مدينة حلب، شمال سوريا.

ووفقًا لموقع “عنب بلدي”، فقد أطلق عناصر من فرقة ماهر الاسد النار بشكل مباشر على سيارتين تقـ.ـلان عناصر من ميليشيا “كتائب الإمام الرضا”، بجوار مبنى المواصلات، على الطريق الموصل إلى مطار حلب الدولي.

مقالات ذات صلة

وأضافت المصادر أن السيارتين العسكريتين التابعتين للميلـ.ـيشيات الإيرانية رفضت التوقف على حاجز تابع لميليشيا الفرقة الرابعة، ما دفع عناصر الأخيرة لفتح نيران بنادقهم باتجاهها.

وأدت الحادثة لمـ.ـقتل وإصابة سبعة عناصر، من الميليشيا الإيرانية المذكورة، واعتـ.ـقال بقية رفاقهم، واحتجاز السيارتين.

وتنتشر الميليشيات الإيرانية في عدد من الأحياء الشرقية، بمدينة حلب، كما تمتلك نفوذًا كبيرًا في أرياف المحافظة الجنوبية والشرقية، وبدرجة أقل في ريفيها الشمالي والغربي.

وخضعت مدينة حلب لسيطرة نظام الأسد والميليشـ.ـيات الموالية له في أواخر العام 2016، إذ جرى تهجير معظم سكان الأحياء الشرقية منها، بعد اتباع سياسة الأرض المحـ.ـروقة، أثناء احـ.ـتلالها.

مقالات ذات صلة

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى