الأخبار

مسؤول في النظام السوري يؤكد تفشي ظاهرة تعاطي المخـ.ـدرات بين الأطفال في هذه المناطق السورية

أكد مسؤول طبي في مناطق سيطرة النظام السوري تفشي ظاهرة تعاطي المـ.ـخدرات خلال الآونة الأخيرة، وأن هنالك أطفالاً في سن الـ 14 أصبحوا مدمنين.

وقال مدير مشفى “ابن رشد” للأمراض العقلية في دمشق غاندي فرح إن “تعاطي المواد المخدرة ينتشر ويتوسع أكثر أفقياً وعامودياً، فضلاً عن التنوع بالمواد المستخدمة في حين كانت سابقا محصورة ببعض المواد”.

مقالات ذات صلة

وأشار فرح إلى أن “أصنافاً جديدة بدأت بالظهور خلال السنوات القليلة الماضية مثل (كريستال، وميث، والسيلفيا)، فضلاً عن الأصناف الدوائية التي يساء استخدامها بصورة أكثر عن قبل”.

واعتبر فرح أن “السبب يعود للأفكار التي يتم ترويجها حول هذا الموضوع، فضلاً عن المشكلات النفسية والعائلية والاجتماعية، ووجود جيل لا يتلقى ثقافة مناسبة ولذا يسهل دخوله في هذا الجو”.

وأضاف غاندي أنه “لا يوجد رقم واضح للنسبة التي ازدادت فيها حالات التعاطي والإدمـ.ـان، بسبب غياب الإحصائيات”.

وخلال العام الماضي سجلت مناطق سيطرة النظام السوري 9300 قضية مخدرات، وبلغ عدد المتهمين بتلك القضايا 11,650 مواطناً.

وسبق أن أكدت تقارير صحفية عدة تحول سوريا إلى أبرز مصدّر للمخـ.ـدرات في المنطقة بسبب انتشار معامل تصنيع حبوب الكبتاغون المخدرة التي يديرها النظام السوري بالتعاون مع حزب الله اللبناني.

مقالات ذات صلة

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى