close
الأخبار

حادثة خطـ.ـف غريبة من نوعها في هذه المحافظة السورية..ومفاجأة كبيرة عند تسليم الفدية

شهدت مدينة اللاذقية غربي سوريا، حادثة خطـ.ـف غريبة من نوعها، فاجأت تفاصيلها الجميع، وخصوصًا عند تسليم الفدية للخاطفين.

وذكرت صفحة وزارة الداخلية في حكومة النظام، على “فيسبوك”، أن شابًا صور نفسه وهو مقـ.ـيد، وتواصل مع والدته من رقم هاتف جديد، وأرسل صورته إليها وهو في تلك الحالة، وزعم أنه أحد الخاطفـ.ـين.

وأضافت أن الشاب طلب من ذويه دفع مبلغ مالي قدره ثلاثين مليون ليرة سورية، وكانت المفاجأة حين حضوره لاستلام الفدية، حيث ألقي القبض عليه وتبين أنه تقمص دور الخـ.ـاطف والمخـ.ـطوف.

ولدى سؤاله عن سبب إقدامه على تلك الفعلة أجاب بأن خلافات عائلية نشبت بينه وبين والده، وأنه اضطر لاستعارة دراجة نارية من أحد جيران أهله وباعها مقابل جهاز هاتف محمول وبعض المال، ثم باع الهاتف لتأمين كلفة حجز الفندق الذي أقام فيه أثناء تنفيذ خطته.

وتسجل مناطق سيطرة الأسد، وخصوصًا محافظات الساحل والجنوب السوري، عمليات خطـ.ـف، بشكل شبه يومي، بقصد الحصول على فديات مالية، في ظل عجز القوى الأمنية التابعة للنظام عن كبح تلك الظاهرة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى