close
منوعات

أغرب 10 طقـ.ـوس في السنة الصينية

تحتفل الصين في 1 فبراير من كل عام بالسنة الصينية الجديدة على خلاف المعروف حول العالم، وهناك عدد من العادات المختلفة والغـ.ـريبة التي يقدم عليها الشعب في الصين خلال موسم الاحتفالات.

تستمر الاحتفالات لمدة أسبوعين وتنتهي في 15 فبراير/شباط بمهرجان الفوانيس، الذي يصادف ليلة اكتمال القمر.

منذ التسعينيات، يمنح سكان الصين أسبوع إجازة من العمل بمناسبة العام الجديد.

كلما زادت الألعاب النـ.ـارية التي تطـ.ـلق خلال الاحتفال برأس السنة الصينية، كلما كان أفضل، فإنها لا تلون السماء بالألوان الجميلة فقط، لكنهم يعتقدون أيضاً بأن الأصوات العـ.ـالية للمفرقعات تخيـ.ـف الأر.واح الشـ.ـريرة.

يُعد تناول أطباق الزلابية خلال فترة العطلات تقليد شائع في شمال الصين، وذلك لثلاث أسباب: أنها شهية، أن الكلمة المرادفة للزلابية في الصين هي “جياو زي” وهي تشبه الكلمة القديمة التي تعني استبدال القديم بالجديد، بالإضافة إلى أن شكل الزلابية المصنوعة على الطريقة الصينية يشبه قطـ.ـع الذهب التي كانت تستخدم كنقود في العصـ.ـور القديمة، لذلك يبدو طبق مليء بالزلابية مثل كومة كبيرة من الذهب، ويرمز ذلك إلى الثـ.ـروة في العام القادم.

يتأكد الصينيون من نظافة منازلهم قبل منتصف ليلة رأس السنة القمرية الجديدة، بهدف تخليص المنزل من أي حظ سـ.ـيء قد يتـ.ـراكم خلال العام الماضي.

خلال هذه الاحتفالات يتم زيارة الأصهرة والوجبات العائلية أو الهدايا النقدية في مغلفات حمراء والتي تعرف باسم هونغ باو.

تتضمن احتفالات السنة القمرية الجديدة أحـ.ـداث مهمة مثل: الألعاب النـ.ـارية لتخـ.ـويف الوحـ.ـش الذي هو عبارة عن نصفين أحدهما التنـ.ـين الأسـ.ـطوري والنصف الآخر الوحـ.ـش نيان الذي يخرج من مخـ.ـبأه خلال السنة الجديدة، هذا بالإضافة إلى المسيرات ومهرجانات المصابيح الصينية ورقصات التنين

يترك الصينيون شعورهم دون قـ.ـص أو غسل في اليوم الأول من العام الجديد، إن أن الحرف الصيني لكلمة الشعر هو الحرف ذاته في كلمة الازدهار الصينية، ويعني ذلك أن غسل أو قـ.ـص الشعر يعني أنك تقلل من ثـ.ـروتك وأنك تقلل فرص تحقـ.ـيقك للرخاء في العام القادم.

يُعتقد أن الاحتفال بالعام الصيني الجديد يعود إلى القرن الرابع عشر قبل الميلاد، عندما حكمت أسرة شانغ.

يحتفل أكثر من مليار شخص مع أقاربهم ويشاركون في مسيرات في الشوارع ويصلون من أجل الحظ السعيد في العام المقبل.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى