close
منوعات

حيـ.ـوان يعود للحياة بعد نومه 24 ألف عام في جليد سيبيريا… صور وفيديو

اكتشـ.ـفت دراسة روسية حديثة، وجود مخلوقات دقيقة جدا ومتجمدة في قلب التربة الصقيعية المستخرجة من التربة في سيبيريا، مؤكدة أن حيوان مجهري قد عاد إلى الحياة بعد نومه في التربة الصقيعية القطبية لمدة 24000 عام.

ووفقا للدراسة التي نشرتها مجلة “Current Biology”، فإن هذا الحيوان المجهري يطلق عليه

“الروتيفيرات” وهي عبارة عن سلسلة من الخلايا الدقيقة تتراوح حجمها من 4 – 15 ميكرون، ويعيش في بيئات مائية ولديها قدرة لا تصدق على البقاء.

 

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى