close
منوعات

“لو كان كتابي ما رميته”.. طفل سوري في لبنان يقرأ كتابا داخل حاوية قمامة (فيديو)

ضجـ.ـت منصات التواصل الاجتماعي بصورة للطفل السوري حسين حملة اللاجـ.ـئ إلى لبنان، وهو يقرأ كتابا عثر عليه داخل حاوية قمامة أثناء عمله في جمع بقايا البلاستيك في أحد الأحياء.

والتقط الصورة المهندس رودريغ مغامس أثناء مصادفته الطفل السوري حسين وهو يقرأ كتابا داخل الحاوية، أثناء عمله في جمع المخلفات لتأمين قوت يومه.

وقال رودريغ -وفق ما تداولته منصات التواصل الاجتماعي- إنه لم يصدق ما رآه، لأن الطفل ظل يتصفح الكتاب لأكثر من 7 دقائق بشغف وحب، وكأنه يبحث عن مكانه في إحدى صفحاته.

وقال الطفل حسين في مقطع فيديو نشرته وسائل إعلام لبنانية، إنه لو كان الكتاب الذي وجده داخل حاوية القمامة له لما رماه، مضيفا أنه يشتري كتابا كلما جمع بعض المال.

 

مقالات ذات صلة

https://www.facebook.com/watch/?v=700435090984852

 

ولاقت صورة الطفل حسين وهو يقرأ الكتاب داخل حاوية القمامة استحسان رواد منصات التواصل في سوريا ولبنان.

وكتب الوزير اللبناني السابق سجعان قزي في تويتر: “مع أن جنسيةَ الطفولة عالمية، أقترح أن تُعطي الدولة اللبنانية استثناء الجنسية لحسين، الطفل السوري ابن الـ10 سنوات الذي وجد كتابا بين النفايات وجلس يقرؤه. هُوية لبنان هي هُوية القلب. هذه رسالة لبنان تجاه الطفولة والثقافة والإنسانيّة”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى