close
الأخبار

“مفاجأة صادمـ.ـة” .. أول رد أمريكي على رفض السعودية اتصالات بايدن وهذا ما جاء فيه..اليك التفاصيل

علق دبلوماسي أمريكي سابق وسيناتور في الكونغرس الأمريكي على تقرير لصحيفة وول ستريت جورنال الأمريكية أكدت فيه أن ولي العهد السعودي، الأمير محمد بن سلمان رفـ.ـض التحدث مع الرئيس جو بايدن بشأن الأزمة الأوكرانية.

وربط الدبلوماسي الأمريكي ألبيرتو كيغيل فيرنانديز والسيناتور الجمهوري ماركو روبيو، عضو لجنة المخابرات في الكونغرس الأمريكي الموقف السعودي الإماراتي من الأزمة الأوكرانية بموقف إدارة الرئيس بايدن من ميليشـ.ـيات الحوثيين في اليمن.

وقال “فيرنانديز” في تغريدة عبر تويتر: “أمضت إدارة بايدن عامها الأول في تمكين الحوثيـ.ـين وإيران وهاتين الدولتين العربيتين الغنيتين بالنفط لا تظهرا تقديرهما؟ يا لها من مفاجأة صادمة”.

أما السيناتور الجمهوري ماركو روبيو، فقال في تغريدة نشرها عبر”تويتر”:”أتمنى أن يعيد السعوديون والإماراتيون النظر”.

ووجه روبيو، رسالة إلى بايدن مفاداها:” الرسالة هنا إلى بايدن واضحة للغاية، إذا كنت ستطالبهم بممارسة ضبط النفس عندما يتعرضون للهجـ.ـوم من إيران، فسوف يمارسون ضبط النفس عندما تهاجـ.ـم روسيا دولة أوروبية”.

وكانت صحيفة “وول ستريت جورنال” ذكرت في تقرير لها أن البيت الأبيض، حاول دون جدوى إجراء وعقد مكالمات هاتفية بين الرئيس بايدن وزعماء السعودية والإمارات، لمناقشة إمكانية زيادة إنتاج النفط بسبب أزمة الحـ.ـرب على أوكرانيا.

وأضاف الصحيفة: ” إن ولي العهد السعودي محمد بن سلمان والشيخ الإماراتي محمد بن زايد آل نهيان رفضا طلبات الولايات المتحدة للتحدث إلى بايدن في الأسابيع الأخيرة، حيث أصبح المسؤولون السعوديون والإماراتيون أكثر صراحة في الأسابيع الأخيرة في انتقاداتهم. للسياسة الأمريكية في الخليج”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى