close
الأخبار

مصادر تكشف عن مكاسب “الأسد” من زيارته إلى الإمارات والتي تضمنت هذه الامور

كشف موقع “المدن” في تقرير نشره، اليوم الاثنين، عن المكتسبات التي حققها رئيس النظام السوري بشار الأسد من زيارته الأخيرة إلى دولة الإمارات.

وأفاد الموقع بأن مكتسبات بشار الأسد من زيارته للإمارات لم تكن كبيرة كما صورها مؤيدوه وذلك بسبب العقوبات الأوروبية والأمريكية.

وأضافت: “أن سقف ما يمكن أن تقدمه الإمارات لنظام الأسد هو المساعدة في تأمين كميات متواضعة من القمح من الأسواق المجاورة بعد أن منعت روسيا تصدير القمح بسبب غزوها لأوكرانيا”.

وأردف: “أنه بمقدور الإمارات أيضا تقديم دعم الصحي لمناطق سيطرة نظام الأسد”، مشيرًا إلى أن الإمارات انتهت تقريبا من تجهيز مشافي في حلب ودمشق.

وكان رئيس النظام السوري بشار الأسد قد زار الإمارات يوم الجمعة الماضي والتقى بولي عهد أبو ظبي محمد بن زايد ومحمد بن راشد حاكم دبي.

الجدير بالذكر أن نظام الأسد يمر بحالة من القلق والتخوف بسبب انشغال موسكو في أوكرانيا وخاصة بعد تكبدها خسائر فادحة وفرض الغرب عليها عقوبات صارمة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى