close
إسلامياتقصص إسلامية

بعد إصابتها بمرض خطير.. ” فَجْأةً ” وهي في الطائرة في طريقها إلى مصر

نبدأ بتفاصيل القصة 👈👈👈 ( بعد إصابتها بمرض خطير )
( ” فَجْأةً ” وهي في الطائرة في طريقها إلى مصر )..
الملحدة الأمريكية الأصل ” جي . ويلو ويلسون ..

صحفية ومؤلفة وروائية، وكاتبة “قصص أطفال” مصنفة “غربياً” من الأفضل في العالم وعمرها إلآن 40 عام ،

ولدت لعائلة من الملحدين لايؤمنون بوجود الله، في ولاية نيوجيرسي الأمريكية ،

وأثناء دراستها في الجامعة تدهورت صحتها وأصيبت بمرض ومشاكل في ” الغدة الكظرية” وشعرت أن “الموت قريب” وأن “الإيمان مطلوب ومفقود ” وبدأت تدرس وتبحث في كل الأديان ( إلا الإسلام ) علها تجد الدين الحق الذي يجب أن تتبعه.

أدركت بعد “بحث عميق ” أن ذلك الكون “لابد له من خالق” يقف إلى جوار عباده في الأزمات، يطعم الجائع ويشفي المريض، وتعمقت في دراسة كل الأديان ” إلا الإسلام” وكانت في حيرة ما بين ” المسيحية _ واليهودية ” حتى دخل الإسلام على خط البحث والدراسة فتغير رأيها في المسيحية واليهودية، وجذبها القرآن الكريم وأدركت أن الوصول إلى أقصى حدود الإيمان بالله لن يكون إلا من خلال الإسلام.

بعد تخرجها وافقت على السفر إلى “مصر” للعمل في تدريس اللغة الإنجليزية ، وفي الطريق وهي في الطائرة ، وهي بين السماء والأرض ، تنطق الشهادتين وتعتنق الإسلام. ، ووصلت أرض مصر مسلمة موحدة بالله.

قالت: ( أثناء الطيران في السماء شعرت بإرتباط غريب بيني وبين رب هذا العالم ، “الله تعالى” ، الإسلام عقد إتفاق بيني وبين الله فقط ، هو لم يخلق لطائفة محددة بعينها ، بل لأهل الأرض جميعاً ).

بعد اعتناقها الإسلام
عاشت في مصر وتزوجت من مسلم مصري، وساهمت بمقالات في صحف مثل: نيويورك تايمز، وناشونال پوست ، و مجلة القاهرة المصرية، وكانت أول صحفية غربية تقوم بلقاء مع مفتي مصر ، وأدخلت الشخصية الاسلامية في “قصص الكرتون الغربية” ونشرت مذكراتها في مصر في كتاب بعنوان “مسجد الفراشة”.

نسأل الله العلي العظيم أن يثبتها على الحق وأن يفقهها في الدين .
گوِندولِن ويلو ولسون _ المشهورة بــ جي. ويلو ويلسون.
هي من مواليد 31 أغسطس 1982 وعمرها حالياً 40 عام.
صحفية وناقدة وكاتِبة “قصص أطفال كارتون” وروائية أمريكية.
نيوجيرسي _ الولايات المتحدة.
تاريخ الإسلام 2003

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى