close
الأخبار

كتيبة إسلامية تطـ.ـرد الروس من قرية قرب كييف بهذه الطريقه وموسكو تحدد أوان استخدام السلاح النووي عقب خسائرها المتتالية..اليك التفاصيل

تتواصل العمليات العسكرية في مناطق متفرقة بأوكرانيا، حيث أعلن أولكسندر ماركوشين عمدة مدينة إربين استعادة الجيش الأوكراني السيطرة على المدينة الواقعة شمال غرب العاصمة كييف.

كما تمكنت قوات موالية للجيش الأوكراني تطلق على نفسها اسم “كتيبة القرم الإسلامية”، استعادة السيطرة على قرية موتيجين غرب العاصمة، بعد معارك ضارية مع قوات الغـ.ـزو الروسية.

وقالت الكتيبة إنها نفّذت العملية بمساندة من قوات الجيش الأوكراني، وبثّت فيديو لمقاتليها داخل القرية يظهر فيه عيسى أكاييف قائد الكتيبة، التي تضمّ مقاتلين مسلمين من تتار شبه جزيرة القرم، انضمت رسمياً إلى الجيش الأوكراني في عام 2015، بعد سيطرة روسيا على شبه الجزيرة.

قـ.ـصف صاروخي

وضـ.ـربت الصواريخ الروسية كييف ومدن خاركيف ولوتسك وريفني وجيتومير، حيث صرحت وزارة الطوارئ الأوكرانية أن الغارة على لوتسك أصابت منشآت لتخزين الوقود. بينما قال يوري بوهوليايكو رئيس الإدارة العسكرية الإقليمية إن الهجـ.ـوم نُفّذ بصواريخ كروز أطلقت من بيلاروسيا المجاورة.

وفيما يتعلق بمدينة ماريوبول المحاصرة من قبل الروس، أوضح عمدة المدينة أن الوضع فيها كارثي، فقد قُتـ.ـل 5 آلاف شخص خلال 27 يوماً فقط.

إلى ذلك، أعلنت هيئة الأركان الأوكرانية إسقاط 8 مقاتلات روسية و3 مروحيات و4 مسيّرات وصاروخين خلال الساعات الـ24 الماضية.

وذكرت أن قواتها دمّـ.ـرت أيضاً خلال تلك الفترة 12 دبابة و10 مدرعات و3 مركبات للقوات الروسية.

ولفتت إلى أن القوات الأوكرانية صدّت أمس 7 هجمـ.ـات للقوات الروسية في اتجاه دونيتسك ولوغانسك شرق البلاد، متهمةً القوات الروسية بانتهاك القانون الإنساني الدولي بكييف وزاباروجيا وتشيرنيهيف وخيرسون.

كما أكدت أن القوات الروسية تواصل تدمـ.ـير البنية التحتية والمناطق السكنية في المدن الأوكرانية وتستهدف خزانات الوقود.

تقدم روسي

في المقابل، قال المتحدث باسم وزارة الدفاع الروسية إيغور كوناشينكوف إن القوات الروسية تقدمت على عدة محاور في أوكرانيا.

وأضاف كوناشينكوف أن القوات الروسية أسقطت في الساعات الأخيرة طائرات أوكرانية و19 طائرة مسيّرة، وسيطرت على 36 موقعاً عسكرياً.

بدوره، قال المتحدث باسم الكرملين ديمتري بيسكوف إن بلاده لن تلجأ لاستخدام السلاح النووي إلا في حالة “تـ.ـهديد وجودي”.

من جهتها، ذكرت صحيفة “وول ستريت جورنال” أن روسيا كثّفت عمليات القصف الصاروخي على عدة مدن أوكرانية الليلة الماضية.

في حين أشارت وزارة الدفاع البريطانية أمس إلى أن مرتزقة من مجموعة “فاغنر” الروسية ينتشرون في شرق أوكرانيا، لافتة إلى أن ما يزيد على ألف مقاتل من هذه المجموعة يمكن أن يشاركوا في القـ.ـتال ضد القوات الأوكرانية.

يُشار إلى أنه في 24 فبراير/ شباط الماضي، أطلقت روسيا عملية عسكرية في أوكرانيا، تبعتها ردود فعل دولية غاضبة وفرض عقـ.ـوبات اقتصادية ومالية “مشددة” على موسكو.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى