close
الأخبار

بالفيديو.. مقـ.ـتل إسرائيليين وإصـ.ـابة أخرين في عملية فدائية جديدة قرب تل أبيب

قتـ.ـل 3 إسرائيليين وأصيـ.ـب 4 آخرون، اليوم الخميس، في عملية فدائية جديدة في بلدة إلعاد قرب تل أبيب.

وذكرت الشرطة الإسرائيلية أن فلسطينيان نفذا هجـ.ـوما بسلاح ناري، وآخر بـ “ساطور” ، داخل متنزه في بلدة إلعاد ما أدى إلى مقـ.ـتل ثلاثة مستوطنين على الأقل، وإصابة 4 آخرين بجراح خطرة.

وأقامت قوات الاحـ.ـتلال حواجز في مكان الحدث، وأجرت عملية بحث مكثفة عن الـ.ـمهاجمين الذين فروا من المنطقة بمشاركة الطائرات المروحية، وسط حالة من الفوضى العارمة.

فيما طلبت بلدية العاد الإسرائيلية من المستوطنين البقاء في البيوت بينما تواصل قوات الأمن عملها في المنطقة.

وأظهرت مقاطع متداولة على مواقع التواصل الاجتماعي حالة هلع كبير فى أنحاء الكيان الإسرائيلي بعد هـ.ـجوم إلعاد.

وتأتي العملية خلال احتفالات المستوطنين الإسرائيل بذكرى احـ.ـتلالهم فلسطين، وهو “يوم الاستقلال” كما يطلقون عليه.

حماس تتبنى العملية

من جانبها أعلنت حركة “حماس” مسؤوليتها عن العملية وقالت إن “عملية إلعاد جزء من غضب شعبنا على اعتـ.ـداءات الاحتـ.ـلال بحق المقدسات.”

ونقلت قناة “الجزيرة” عن الناطق باسم حماس قوله: “عملية إلعاد هي تطبيق عملي لما حذرت منه المقاومة بأن الأقصى خط أحمر.”

وأضاف المتحدث باسم حركة حماس، أن “اقتحام المسجد الأقصى لا يمكن أن يمر دون عقـ.ـاب، والعملية البطولية اليوم هي تطبيق عملي لما حذرت منه المقاومة بأن الأقصى خط أحمر.”

وتعد هذه العملية الثانية لحركة حماس خلال أسبوع حيث لقي حارس أمن إسرائيلي مصرعه الخميس الماضي بعملية إطلاق نار نفذها مقاومان من كتائب القسام قرب مستوطنة “أريئيل” قرب سلفيت شمالي الضفة الغربية.

وتبنت كتائب القسام بشكل رسمي العملية وأعلنت أنها تأتي ضمن سلسلة من عمليات الرد على تدنيس المسجد الأقصى والعدوان عليه، ولن تكون الأخيرة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى